منفذ عملية القدس مصباح أبو صبيح .. ماذا كتب ؟

فلسطين
نشر: 2016-10-09 23:33 آخر تحديث: 2017-12-26 15:46
الشهيد مصباح أبو صبيح
الشهيد مصباح أبو صبيح
المصدر المصدر

استشهد مصباح أبو صبيح 40 عاما، اليوم الأحد، بعد عملية إطلاق نار بالقدس، أصاب فيها جنودا ومستوطنين.

وأعلنت وكالة معا الفلسطينية، أن أبو صبيح سلّم نفسه الأحد لإدارة سجن الرملة، لقضاء محكوميته البالغة 4 أشهر، بتهمة الاعتداء على شرطي.

ولاحق الاحتلال الشهيد أبو صبيح في الأسبوعين الأخيرين اعتقالا وتوقيفا وابعادا ومنعا من السفر.

واعتقل أبو صبيح في 2013 بالقدس القديمة، بتهمة الاعتداء على شرطي وأفرج عنه، وفوجئ بإعادة فتح القضية في 2015، ليحكم بالسجن مدة 4 أشهر.

وكتب الشهيد : كم اشتاق لعشقي لحبي كم اشتاق وكنت أتمنى لو كنت آخر ما أراه واقبله واسجد على ثراه اقبل ترابك واصلي فيك ولكن هو الظلم وهم الظالمين لن اشتاق لأحد كاشتياقي إليك لن أحب أحد كحبي إياك رغم سجونهم حقدهم جبروتهم طغيانهم حبي لك يزداد قالو 4 اشهر سجن لحبي إياك قلت والله قليل فعمري وحياتي وكل مالي فداه ان لم أستطع الوصول إليك بجسدي فروحي وقلبي وعيوني ما فارقتك وما تركتك وما نسيتك ألحب الأكبر والعشق الأبدي حتى الممات .... الأقصى امانة في اعناقكم فلا تتركوه وحيدا

وكتب أيضا : يوم محفور في الذاكرة والقلب لا يمكن أن ينسى يوم مجزرة الاقصى في يوم الاثنين حيث استشهد 22 من المصلين في ساحاته يوم رأينا فيه من الكرامات ما رأينا يوم لن انسا تفاصيله ما حييت اللهم ارحم شهدائنا واسكنهم فسيح جناتك مع الأنبياء والصديقين يوم الذكرى يوم تجديد العهد مع المسجد الأقصى المبارك.

أخبار ذات صلة