الازمة سوريا .. والخلاف الأمريكي الروسي على طاولة نبض البلد

محليات
نشر: 2016-10-06 21:08 آخر تحديث: 2017-12-26 15:45
الازمة سوريا .. والخلاف الأمريكي الروسي على طاولة نبض البلد
الازمة سوريا .. والخلاف الأمريكي الروسي على طاولة نبض البلد

ناقشت حلقة نبض البلد، الخميس، الازمة السورية بين تهديدات امريكية لدمشق ونشر روسيا صواريخ على الساحل السوري، واستضافت الحلقة كلا من كاتب والمحلل سياسي حسن ابو هنية و الخبير الاستراتيجي منار رشواني.

 

وقال حسن ابو هنية لا يمكن الحديث عن تحول جذري في الوضع السوري منذ تدخل الروسي في عام 2014، لكن حدث بعض الخروقات بين هنا وهنالك، لكن هنالك تقدم بشكل واضح للنظام السوري وحلفائة على الميدان وتراجع فصائل المعارضة المسلحة على اختلاف مسمياتها .

 

واضاف او هنية انه جرت في الاشهر الماضية نوع من التفاهم الروسي الامريكي الان ان التفاهم قد انهار، لانه لم يكن على اسس واضحة بالاضافة لخلاف داخل الادارة الامريكية.

 

وعن معركة حلب قال حسن انه جرى خلال السنوات الاخيرة محاولة تصوير ان معركة حلب هي معركة النهاية، وان هذا هو "اطروحة روسية "، وبالتالي اصبحت حلب هي جوهر الصراح.

 

وبين ابو هنية ان الهدف الروسي في سوريا هو البقاء على سوريا المفيدة، وحماية النظام السوري و طرد المسلحين من المدن الرئيسية، مشيرا الى ان الهدف الامريكي في سوريا هو مقاتلة عصابة داعش الارهابية.

 

وختم رشوان حديثة ان لا حل للازمة السورية .

 

وبين منار رشوان لم يحصل اي تغير في الموقف الروسي باستثناء التصيعد الغير المسبوق في مدينة الحلب وهذا، وان بعض الخبراء قالوا ان روسيا استخدمت الاسلحة النووية ضد مدينة حلب، هذا ما انعكس على الحل السياسي.

 

واضاف رشوان ان ما يحصل في سوريا الان هو احتلال روسي من الجو وايراني من الارض، مشيرا الة ان البدائل المطروحة من روسيا للشعب السوري لا يمكن ان تؤسس لستقرار الا بالحديد والنار من بشار الاسد للمرحلة المقبلة .

 

واوضح ان ما حصل في داريا هو تهجير وتغير ديموغرافي للسكان، وان الاحياء السنية لم يعد اليها اصحابها .

 

واكد رشوان ان ما يحصل ان هو عملية استهداف ممنهجة للبنية التحية والمستشفيات وهذا يدل على استهداف المدنين قبل المقاتلين.

 

وقال ان ما قدمة النظام السوري لم يتبدل بعد مضي خمسة سنوات من الدامر، وان الخيار المطروح هو الاختيار ما بين "الموت والموت".

 

وتسائل رشوان عن موقف الدول العربية من الصراع الاقليمي وسيطرة ايران للعراق وسوريا، وهل سيقبل العرب ان تكون ايران صاحبة اليد العليا وما هو مصير اللاجئين.

 

واكد رشوان ان بقاء نظام بشار الاسد هو استمرار للحرب، وان الولايات المتحدة اصبحت تنظر الى المعارضة السورية على انها معارضة اسلامية وكل معارضة اسلامية هي ارهابية بنظرها، واضاف ان الولايات المتحدة لم تكن جادة في الاطاحة بنظام بشار الاسد، وان الروس يريدون بقاء نظام الاسد.

 

أخبار ذات صلة

newsletter