تطورات "ورشة البحرين الاقتصادية وصفقة القرن"
تطورات "ورشة البحرين الاقتصادية وصفقة القرن"

كشفت الولايات المتحدة الأمريكية برئاسة دونالد ترمب عن تفاصيل حول الجانب الاقتصادي لـ"صفقة القرن"،والمتمثل بورشة البحرين. وقالت إنها تهدف إلى استثمارات بقيمة تتجاوز 50 مليار دولار لصالح الفلسطينيين وإلى مضاعفة إجمالي ناتجهم المحلي خلال عشرة أعوام. وعقب هذه التصريحات جدد الرئيس الفلسطيني محمود عباس رفضه لورشة البحرين الذي سينعقد في 25 -26 من حزيران يونيو 2019 بهذا الشأن، فيما أعلن الأردن ومصر والمغرب والسعودية والإمارات والبحرين وعمان مشاركتهم في الورشة التي تعرفها واشنطن بـ"المؤتمر".