الأردن يوافق على مشروع " الصخر الزيتي " بقيمة 2.4 مليار دولار

اقتصاد
نشر: 2014-06-29 19:20 آخر تحديث: 2016-07-10 23:20
الأردن يوافق على مشروع " الصخر الزيتي " بقيمة 2.4 مليار دولار
الأردن يوافق على مشروع " الصخر الزيتي " بقيمة 2.4 مليار دولار

رؤيا - وافقت الحكومة اليوم الأحد على جميع الاتفاقيات المتعلقة بمشروع انتاج الطاقة الكهربائية بالحرق المباشر للصخر الزيتي الذي ستنفذه شركة (انيفيت) الاستونية.

 

وتعمل "انيفيت" الاستونية في مشاريع الصخر الزيتي في منطقة عطارات أم الغدران والتي تحتوي احتياطات تصل الى ما يزيد على 3.5 مليار طن من الصخر الزيتي.

 

وتوقع وزير الطاقة والثروة المعدنية محمد حامد في مؤتمر صحفي عقده مساء اليوم بحضور وزير الدولة لشؤون الاعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة محمد المومني أن يتم توقيع الاتفاقية رسميا مع الجانب الاستوني خلال اسبوعين على أبعد تقدير.

 

وقال حامد إن هذا المشروع والذي سيكون فريدا على مستوى المنطقة سينفذ وفقا لنظام (BOO ) بناء وتملك وتشغيل بحجم استثمار يبلغ نحو 2.4 مليار دولار مشيرا الى أن مساحة منطقة امتياز الشركة تعتبر غنية بخامات الصخر الزيتي.

 

وأضاف أن جولات مكثفة من المفاوضات مع الشركة الاستونية أفضت الى التوصل الى كافة الاتفاقيات المتعلقة بالمشروع من كافة جوانبه وفي مقدمتها سعر بيع الطاقة الكهربائية المنتجة من المشروع والبالغة 95 فلسا للكيلو واط الواحد في حال امتدت الاتفاقية لمدة 30 عاما لتتراجع الاسعار الى 92 فلسا للكيلواط الواحد في حال تمديدها لمدة 40 عاما.

 

وبين أن انتاج الكيلواط حاليا يكلف شركة الكهرباء الوطنية 170 فلسا.

 

ولفت وزير الطاقة الأردني إلى الأهمية الاستراتيجية للمشروع في خدمة الاقتصاد الوطني، مشيرا إلى أنه سيسهم في خفض تكلفة انتاج الطاقة التي تعتمد حاليا على الديزل ( السولار) بنسبة 70% والوقود الثقيل بنسبة 30% ما يؤشر الى ضرورة تنويع مصادر الطاقة.

 

كما سيسهم المشروع في توفير إتاوة سنوية للدولة تبلغ نحو 21.1 مليون دولار بالإضافة الى توفير اكثر من 3500 فرصة عمل للأردنيين والمساهمة في تحريك النشاط الاقتصادي للعديد من القطاعات الانتاجية الاخرى.

 

وأعلن الوزير  أن شركة صينية ستقدم عروضها المالية والفنية خلال ثلاثة شهور لتنفيذ مشروع مماثل لإنتاج الكهرباء من الصخر الزيتي.

 

ومن المتوقع ان تبدأ المحطة بإنتاج الكهرباء للاستهلاك المحلي خلال النصف الثاني من عام 2017 وسيحقق المشروع وفرا قيمته 493.5 مليون دولار من نفقات الاردن اللازمة لاستيراد المشتقات النفطية سنويا.

 

وبحسب الاستراتيجية الوطنية للطاقة للأعوام 2007-2020 فعلى الحكومة إحداث نقلة نوعية في قطاع الطاقة من خلال استغلال المصادر المحلية مثل الصخر الزيتي والطاقة المتجددة بما يضمن تقليل الاعتماد على مصادر الطاقة المستوردة حيث تهدف الاستراتيجية الى رفع مساهمة المصادر المحلية الى 39% بحلول عام 2020 وتخفيض مساهمة الطاقة المستوردة من 96% الى 61%.

 

ويتميز الصخر الزيتي الاردني تحديدا بجودته العالية كما يتميز بقربه من سطح الأرض مما يجعل التعدين السطحي مناسباً.

 

ويعد الصخر الزيتي في الاردن مصدرا محليا كفيلا بتزويد الاردن باحتياجاته من الطاقة من مصدر وفير وقليل التكلفة وعالي الجودة ويمكن التعويل عليه بشكل كبير بما يلبي الاحتياجات المحلية من الطاقة على المدى البعيد ويسهم في مواجهة تحديات الطاقة.

 

وتشير الدراسات المختلفة الى أن الصخر الزيتي متوفر في ما يزيد عن 60% من مساحة الاردن ليشكل الاحتياطي نحو 70 مليار طن وهو ما يجعل الاردن يحتل الموقع الرابع عالميا في مخزون الصخر الزيتي.

 

ويعول الاردن كثيرا على مشاريع الصخر الزيتي للتغلب على مشكلة الطاقة التي يعاني منها وخاصة بعد انقطاع الغاز المصري منذ يوليو/ تموز العام الماضي والذي كان يعتمد عليه لتوليد الطاقة الكهربائية ما رفع فاتورة الطاقة لأكثر من 6 مليارات دولار سنويا وهو ما يشكل 20% من الناتج المحلي الاجمالي للبلاد.

 

كما يواجه الاردن تحديات اقتصادية كبيرة وعجز مالي يتجاوز 1.5 مليار دولار لهذا العام وحجم مديونية لامس 29 مليار دولار مع نهاية الاسبوع الماضي حيث ارتفع الدين بمقدار مليار دولار بعد اقتراض الحكومة لهذا المبلغ من مستثمرين دوليين بعد طرح سندات يوروبوند بكفالة الولايات المتحدة.

أخبار ذات صلة

newsletter