صداقة تشارك بمؤتمر دولي حول " تعزيز الحقوق الاقتصادية للمرأة"

محليات
نشر: 2016-05-18 17:13 آخر تحديث: 2017-12-26 15:46
صداقة تشارك بمؤتمر دولي حول " تعزيز الحقوق الاقتصادية للمرأة"
صداقة تشارك بمؤتمر دولي حول " تعزيز الحقوق الاقتصادية للمرأة"
المصدر المصدر

تشارك حملة صداقة - نحو بيئة عمل صديقة للمرأة بأكبر مؤتمر للمرأة في العالم وهو" Women Deliver" الذي يعقد في كوبنهاجن في الدنمارك تحت عنوان الطريق إلى تعزيز الحقوق الاقتصادية للمرأة بتنظيم من مؤسسة KVINFO.


وتستعرض عضوتا الفريق المؤسس لارا أيوب وريم أصلان اليوم الثلاثاء في جلسة خاصة تنظمها "صداقة" قصة الحملة ونجاحها في خلق أشكال جديدة من التعاون بين القطاعين العام والخاص لتطبيق المادة 72 من قانون العمل التي تنص على ضرورة إنشاء حضانة مؤسسية في المؤسسات التي يعمل بها 20 سيدة وأكثر ولديهن 10 أطفال دون سن الرابعة.


وتهدف المشاركة في المؤتمرالذي يعتبر أكبر تجمع نسائي في العالم في العقد الماضي ويتناول قضايا حقوق وصحة وتمكين المرأة، إلى إظهار دور "صداقة" في تعزيز الحقوق الاقتصادية للمرأة واستكشاف الخطوات الإيجابية في خلق سوق عمل أكثر استدامة وشمولا للمرأة.


وتأكيدا على الأهمية التي توليها "صداقة" للعمل المشترك بين القطاعين العام والخاص والمجتمع المدني لإحداث التغيير الحقيقي والفعال، دعت صداقة النائب عدنان السواعير وشركة الاتصالات "زين " لعرض نموذج ناجح لهذه العلاقة ودورها في تعزيز مشاركة المرأة في الحياة الاقتصادية.


يشار أن حملة صداقة تأسست في عام 2011، وعملت على تشجيع المؤسسات على تنفيذ المادة 72 من قانون العمل.


ووقعت صداقة اتفاقية شراكة مع منظمة العمل الدولية (ILO) لهذا العام بهدف تعزيز المساواة بين الجنسين في سوق العمل الأردني، وبدعم من السفارة النرويجية في عمان.


وبموجب الاتفاقية، سيتم التركيز على ثلاث أهداف رئيسية وهي: تقديم دراسة حول الفائدة الاقتصادية لأصحاب الأعمال من خلال إنشاء حضانة في مكان العمل، والعمل على تعديل المادة 72 من قانون العمل لتصبح أكثر شمولا. كما سيتم بموجب الاتفاقية دعم المؤسسات التربوية لإنشاء حضانات مؤسسية وتقديم دعم فني للشركات لتلك التي تنوي انشاء حضانات إضافة إلى إبراز نماذج ناجحة للحضانات المؤسسية التي تأسست منذ عام ٢٠١٣.

أخبار ذات صلة