البرتغال تسعى لتضميد جراحها على حساب أميركا

رياضة
نشر: 2014-06-22 09:43 آخر تحديث: 2016-06-26 15:22
البرتغال تسعى لتضميد جراحها على حساب أميركا
البرتغال تسعى لتضميد جراحها على حساب أميركا

تسعى البرتغال لتعويض الخسارة القاسية 4-0 في الجولة الأولى من كأس العالم 2014 عندما تواجه المنتخب الأميركي في ثاني لقاءات الفريقان الباحثان عن الإنتصار الأول لهما ضمن الجولة الثانية من مباريات المجموعة السابعة. ورغم ما يحيط هذه المباراة من طموحات واهداف الا ان الظروف القاهرة ترافقهما بطريقة قد تجعل تحقيق المطلوب صعبا قياسا بنوعية الغيابات الحاصلة وطبيعة اللاعبين وتأثيرهم. عند البرتغاليين ورغم ان كريستيانو رونالدو واصل تدريباته اليومين الماضيين وهو يضع رباط ضاغط على ركبته اليسرى، تبقى اللياقة البدنية للهداف التاريخي للمنتخب البرتغالي مصدر القلق الرئيسي للمدير الفني باولو بينتو. كما يعيش المنتخب البرتغالي أزمة على المستوى الدفاعي، حيث غاب برونو الفيش عن التدريبات ما يجعل بينتو يعتمد على لويس نيتو أو ريكاردو كوستا، في حال تأكد غياب الفيش. وستكون المشكلة الاساسية للمدرب باولو بنتو سد الفراغ الذي سيخلفه غياب ثنائي ريال مدريد بيبي وكوينتراو عن الخط الخلفي، وهو تناول موضوع الغيابات قائلا: "يجب ان نصل الى الحل الافضل لتعويض هذه الغيابات. يجب ان نقاتل من اجل تحقيق غاياتنا واهدافنا. سنكون تحت الكثير من الضغط... التأهل هدفنا. نحن لسنا سعداء ببدء البطولة بنتيجة من هذا النوع (الهزيمة امام المانيا)، ما حصل يعقد مهمتنا". اما في ما يخص رونالدو، فهو "جاهز 100 % للعب" بحسب تأكيد الحارس الثاني بيتو الذي اعتبر ان نجم ريال مدريد لم يكن ليشارك ضد المانيا لو لم يكن جاهزا 100 %، مضيفا "انه يعشق كرة القدم لكن جسده يرتدي اهمية اكبر بالنسبة له". ولم يكن رونالدو راضيا على الاطلاق عن الهزيمة المذلة التي تلقاها وزملاؤه على يد الالمان وهو رفض الرد على اسئلة الصحافيين بعد المباراة، مكتفيا بالقول: "سيأتي ثلاثة لاعبين للتحدث مع وسائل الاعلام وانا لست واحدا منهم". وسيغيب المهاجم الاميركي جوزي التيدور عن مباراة فريقه بعد اصابته في عضلات الفخذ الخلفية خلال اللقاء الأول أمام غانا. وقال الاتحاد الاميركي ان المهاجم كلينت ديمسي الذي افتتح التسجيل أمام غانا والمدافع مات بيسلر يمكنهما اللعب في لقاء البرتغال.

أخبار ذات صلة

newsletter