الأمم المتحدة تعرض التوسط في قضية المستوطنين المخطوفين

عربي دولي
نشر: 2014-06-17 19:31 آخر تحديث: 2016-06-26 15:22
الأمم المتحدة تعرض التوسط في قضية المستوطنين المخطوفين
الأمم المتحدة تعرض التوسط في قضية المستوطنين المخطوفين

رؤيا - قالت الأمم المتحدة، اليوم الثلاثاء، إنها ليس لديها معلومات تفيد بأن الشباب الإسرائيليين الثلاثة الذين اختفوا في الضفة الغربية يوم الخميس الماضي قد تم اختطافهم فعلا.

وفي مؤتمر صحفي عقده اليوم بمقر الأمم المتحدة بنيويورك، قال فرحان حق، نائب المتحدث باسم الأمين العام "لا توجد لدينا معلومات خاصة تشير إلى أن الشباب الإسرائيليين الثلاثة الذين يعتقد بأنهم اختطفوا فى الضفة الغربية المحتلة قد تم اختطافهم فعلا".

إلا أن نائب المتحدث باسم الأمين العام أبدى استعداد المنظمة الدولية لـ"التوسط من أجل معرفة مصير هؤلاء الشباب الثلاثة"، قائلا "لم يصلنا أي التماس من أي طرف بالتوسط في الكشف عن مصير هؤلاء الشباب الثلاثة، ومع ذلك فنحن مستعدون للقيام بدور الوسيط، إذا ما طُلب منا ذلك".

وردا على سؤال بشأن قيام أمين عام المنظمة الدولية، بان كي مون، أمس الأول الأحد، بإدانة ما أسماه عملية "اختطاف" الشباب الثلاثة في الضفة الغربية، قال فرحان حق "نحن لسنا جهة تحقيق، ولم نقم بالتحقق من صحة المعلومات الواردة إلينا بشأن اختطافهم، ولذلك ليس بإمكاننا تأكيد أن هؤلاء الشبان الثلاثة قد تم اختطافهم فعلا في الضفة الغربية".

وأصدر بان كي مون الأمين العام للأمم المتحدة أمس الأول الأحد بيانا أدان فيه عملية "اختطاف" 3 مستوطنين إسرائيليين، اختفوا مساء الخميس الماضي، وأعرب عن تضامنه مع أسرهم، مطالبًا بـ"ضرورة الإفراج الفوري عنهم".

ومساء الخميس الماضي، اختفى 3 مستوطنين إسرائيليين من مستوطنة "غوش عتصيون"، شمالي الخليل (جنوبي الضفة الغربية)، قبل أن تعلن إسرائيل اختطافهم .

ولم تعلن أي جهة فلسطينية، مسؤوليتها عن اختطاف المستوطنين، لكن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو حمّل في تصريحات سابقة له حركة المقاومة الإسلامية "حماس" المسؤولية عن اختطافهم، وهو ما رفضته الحركة.

 

أخبار ذات صلة

newsletter