إعلان مبادرة " زمزم " حزب سياسي مدني

محليات
نشر: 2016-03-26 15:30 آخر تحديث: 2018-11-18 21:33
إعلان مبادرة " زمزم " حزب سياسي مدني
إعلان مبادرة " زمزم " حزب سياسي مدني

رؤيا – حمزة الشوابكة – أعلن القيادي الإسلامي الدكتور رحيل الغرايبة، السبت، أن المبادرة الأردنية للبناء المعروفة باسم (زمزم)، أصبحت حزباً سياسياً مدني يتطلع في رؤيته إلى " مجتمع متمكن ودولة مدنية حديثة ".


وقال الغرايبة، خلال مؤتمر صحفي نظمته المبادرة بحضور المئات بقصر الثقافة في "المدينة الرياضية"، إننا " بحاجة لاعادة قراءة المشهد السياسي والوقوف على التحولات الجذرية التي تعصف بالاقليم، أن منطقة الشرق الأوسط والأردن بيئة صالحة لعمل الأجهزة الاستخباراتية الخارجية التي تلعب بالمشهد السياسي الداخلي والإقليمي.


وقال " نعيش ظروفا اقليمية تتسم بالخطورة،، ابناء القطر الواحد يقتلون بعضهم البعض، وهناك اجهزة استخباراتية خارجية تلعب بالمشهد السياسي وتهدف الى تغيير الحدود ولديها مخططات لإضعافنا، ونحن بيئة صالحة لتنفيذها".


وحزب زمزم السياسي الجديد، يأتي بعد حزمة استقالات خطية جماعية، قدمها عشرات من قيادات وأعضاء (زمزم) من عضوية حزب جبهة العمل الإسلامي، بغية تأسيس حزب سياسي جديد.


ويقول القائمون على هذا الحزب الجديد، إنهم يدشنون إطارا " وطني سياسي جديد " في وسائله ورؤيته ورسالته يسهم في بناء مشروع وطني صلب يعبر عن ضمير الشعب، يتطلع في رؤيته إلى " مجتمع متمكن ودولة مدنية حديثة ".


وتلقى هذه الرؤية، خلافاً بين أقطاب الإسلاميين في المملكة.


وقال الغرايبة، الذي يعد واحداً من أبرز مؤسسي زمزم وفصلته جماعة الإخوان وآخرين معه إبان تأسيس المبادرة في أوائل أكتوبر/ تشرين الأول من العام 2013، لـ " مخالفتهم اللوائح الداخلية في الجماعة"، إن الهدف من الحزب الجديد أن يكون وطنيا ويشمل الجميع.


وأضاف أن " الساحة الحزبية مزدحمة وهناك احباط يغطي قطاعات الشباب تجعل انخراط الشباب في العمل الحزبي غير واسع وضئيل،، ونريد ان نتجاوز الايدولوجية الدينية من خلال البحث عن مساحات التوافق".


وتابع " نتطلع لحزب شفاف ولا نعد ذراع سياسي لاحد ولا نعد بديلا لأي حزب آخر".

أخبار ذات صلة

newsletter