مسلحو العشائر يتولون ادارة المناطق التي سيطروا عليها

عربي دولي
نشر: 2014-06-13 15:38 آخر تحديث: 2016-08-01 12:50
مسلحو العشائر يتولون ادارة المناطق التي سيطروا عليها
مسلحو العشائر يتولون ادارة المناطق التي سيطروا عليها

 رؤيا - واصل مسلحوا العشائر السنية وتنظيم داعش  بسط سيطرتهم على مزيد من المناطق القريبة من العاصمة بغداد، فيما بدء مسلحو العشائر السنية بتولي ادارة الأمور في المناطق التي فر منها الجيش العراقي.

ففي الفلوجة، أجبر مسلحو المجلس العسكري لثوار المدينة، قوات تابعة للجيش العراقي الى الانسحاب من محيط المدينة وذلك بعد اشتباكات وصفها شهود عيان بالعنيفة.

وقال الشهود ان مسلحي المجلس العسكري لثوار الفلوجة، طوقوا وحدات للجيش العراقي عند المدخل الجنوبي للمدينة وتمكنوا من فتح ثلاثة طرق تصل مدينة الفلوجة بمحيطها.

في غضون ذلك، تضاربت الانباء بشان سيطرة مسلحي داعش على منطقة جلولاء بمحافظة ديالى في وقت بسط فيه التنظيم سيطرته على ناحية السعدية وقراها، بالاضافة الى قرى الطبج وباهيزا والمقدادية في المحافظة التي تبعد حوالي خمسة وستين كيلو مترا شمال شرق بغداد.

أخبار ذات صلة

newsletter