مرحبا بك في موقع رؤيا الإخباري لتطلع على آخر الأحداث والمستجدات في الأردن والعالم

تهديد " جدّي ومربك " بتسريح 12 ألف موظف من المدارس الخاصة

تهديد " جدّي ومربك " بتسريح 12 ألف موظف من المدارس الخاصة

نشر :  
منذ 8 سنوات|
اخر تحديث :  
منذ 8 سنوات|

رؤيا – علاء الدين الطويل – طالبت نقابة أصحاب المدارس الخاصة، الأربعاء، وزارة التربية والتعليم، أخذ تهديدها بتسريح 12 ألف موظف يعملون بها، على " محمل الجد "، بعد نظام جديد أقرته الحكومة يستهدف المؤسسات التعليمية الخاصة والأجنبية.

وقال نقيب أصحاب المدارس الخاصة منذر الصوراني، في تصريح لـ " رؤيا " إن المدارس الخاصة تعطلت مصالحها عقب النظام الجديد الذي أقره مجلس الوزراء، مؤخراً والخاص بتأسيس وترخيص المؤسسات التعليمية الخاصة والأجنبية لسنة 2015.

ويهدف النظام الجديد إلى "وضع الإطار العام لكيفية إنشاء وترخيص مؤسسات التعليم الخاصة الوطنية والأجنبية، وعدم السماح لأي مدرسة تؤسس حديثا لقبول الطلبة او البدء بالتدريس قبل الموافقة على الترخيص من قبل وزارة التربية".

وفي حال نفذت النقابة خطوتها بتسريح 12 ألف موظفا من العاملين فيها، فإن ذلك يعني تهديد الحياة التعليمية لما يقارب 100 ألف طالب يدرسون في هذه المدارس.

ويرى النقيب الصوراني، أن اجتماعات كثيرة عقدت مع ممثلين من وزارة التربية، خرجت جميعها دون حلول، متهما الوزارة بـ " إصرارها الفردي " في اتخاذ مثل هذه القرارات دون النظر أو الرجوع إلى الجهات التي يمسها القرار مباشرة.

وقال " النظام الجديد سيربك العمل في المدارس الخاصة ويربك التعليم العام الحكومي في المملكة،، هذا نتيجة الإصرار الفردي في اتخاذ القرار غير المدروس، نؤكد أن تهديدنا بتسريح هذا العدد الكبير من الموظفين ينبغي أن ينظر إليه بجدية".

وتقدمت المدارس الخاصة، بطعن في القرار الأخير منذ نحو 20 يوما أمام المحكمة الإدارية، في محاولة منها لإبعاد الضرر عنها، رغم موافقة النقابة أن يطبق النظام الجديد على المؤسسات التعليمية المنوي تأسيسها حديثا.

وبحسب أرقام رسمية، يبلغ عدد المدارس الخاصة في المملكة 2400، وعدد رياض الاطفال نحو 2700.