جدل تحت القبة بسبب نظام " العتبة " في قانون الانتخاب

محليات
نشر: 2016-02-23 10:26 آخر تحديث: 2016-08-07 10:30
جدل تحت القبة بسبب نظام " العتبة " في قانون الانتخاب
جدل تحت القبة بسبب نظام " العتبة " في قانون الانتخاب

رؤيا – محمد الخمايسة - شهدت الجلسة الصباحية، لجلسة النواب، الثلاثاء، جدلاً بين عدد من النواب، ووزير الشؤون السياسية والبرلمانية، الدكتور خالد الكلالدة،، إثر مقترح " نظام العتبة " بقانون الانتخاب المنوي التصويت عليه.

ونظام " العتبة " يعني أن تحصل القائمة على نسبة معينة من الأصوات للحصول على مقعد نيابي.

واقترح النائب جميل النمري تعديل المادة  47 (أ) (1) على أن " يتم تطبيق نظام العتبه بنسبة معينة في توزيع المقاعد النيابية ".

وأضاف "يتم توزيع المقاعد على القوائم بإعتماد الرقم الصحيح، ثم تذهب بقية المقاعد لأعلى الكسور على التوالي ".

لكن الوزير الكلالدة، اعتبر أن هذا المقترح مطبق في العديد من دول العالم ويكون في الحالات التي يكون فيها عدد الأحزاب محدودا لكنها تكون متقاربة في قوتها.

وأضاف الوزير " في حالة الأردن هذا النظام سيكون ظلما وستقصي التيارات السياسية الناشئة دون اعطائهم فرصه بالمشاركة".

ورد النائب عبد الهادي المجالي، على الوزير الكلالدة، بأن التأثير الحقيقي للعتبة غير مؤثر على فرصة القوائم وليست مُقصية لأنه " بمجرد موافقتنا على القوائم النسبية نحن تجاوزنا مصطلح الإقصاء ".

وأضاف " لا يجب أن نتخوف من العتبه فقط لاننا نخشى أن حزب واحد سيهيمن كحزب جبة العمل الإسلامي مثلا".

وبعد ذلك أقر النواب، احتساب الباقي الأعلى للكسور في توزيع المقاعد النيابية ورفضوا وجود نظام العتبة.

أخبار ذات صلة

newsletter