مصدر عسكري روسي: فرقاطة فرنسية تتجسس على اسطول البحر الأسود

عربي دولي
نشر: 2014-06-04 10:10 آخر تحديث: 2016-06-30 04:20
مصدر عسكري روسي: فرقاطة فرنسية تتجسس على اسطول البحر الأسود
مصدر عسكري روسي: فرقاطة فرنسية تتجسس على اسطول البحر الأسود

موسكو- (د ب أ): كشف مصدر دبلوماسي عسكري لوكالة (ايتار تاس) الروسية النقاب عن قيام الفرقاطة الفرنسية (سوركوف) التي دخلت مياه البحر الاسود في 28 أيار/ مايو بعمليات استطلاع الكترونية للمنشآت العسكرية الخاصة بأسطول البحر الاسود الروسي.

ونقلت الوكالة الاربعاء عن المصدر قوله إن الفرقاطة “تناور في القطاع الشمالي من البحر الاسود وانها تقترب بين الحين والحين من ساحل شبه جزيرة القرم، على مسافة تتراوح بين 50 و60 كيلومترا”.

 

وأضاف المصدر: “وفقا للبيانات المتاحة، تقوم سفينة حربية تابعة لحلف شمال الاطلسي (الناتو) باستطلاع الكتروني للمنشأت العسكرية لاسطول البحر الاسود الروسي المنتشر بطول ساحل شبه الجزيرة (القرم) وأيضا استطلاع الكتروني للمنشأت الادارية المهمة والاستراتيجية في المنطقة الساحلية”.

وأوضح المصدر أن الفرقاطة الفرنسية تعمل في إطار مهمة مشتركة مع الطراد الصاروخي الامريكي “فيلا جلف”.

وقال، “في اللحطة الحالية، وصلت السفينة الحربية الى ميناء كونستانتا الروماني وزارت في وقت سابق ميناء فارنا البلغاري”.

ووفقا للمصدر، غادرت سفينة الاستطلاع الفرنسية (دوبوي دي لومي) التي كانت دخلت مياه البحر الاسو د في 14 أيار/ مايو الماضي إلى البحر المتوسط في 29 من نفس الشهر.

وأوضح الخبير العسكري الروسي فلاديمير شيرباكوف لوكالة (ايتار تاس) انه على النقيض من مهمة دوبوي دي لومي، فإن “الفرقاطة لاتتخصص سوركوف في مهام الاستطلاع ولكن تستطيع الاجهزة المزودة بها الفرقاطة، من على مسافة تبلغ نحو 30 ميلا (نحو 50 كيلومترا) من الساحل، أن ترصد المنشآت الارضية”.

وأوضح: “بصفة خاصة، هي تستطيع مراقبة اي نوع من المحادثات بما في ذلك المحادثات الهاتفية ورسائل البريد الالكتروني”.

أخبار ذات صلة

newsletter