سلطات الاحتلال تبدأ بفرض التقسيم الزمني في المسجد الاقصى

عربي دولي
نشر: 2014-06-03 11:19 آخر تحديث: 2016-08-02 03:00
سلطات الاحتلال تبدأ بفرض التقسيم الزمني في المسجد الاقصى
سلطات الاحتلال تبدأ بفرض التقسيم الزمني في المسجد الاقصى

رؤيا - بدأت حكومة الاحتلال الاسرائيلي برئاسة بنيامين نتنياهو بفرض التقسيم الزمني في المسجد الاقصى المبارك بمدينة القدس المحتلة وذلك بفترتين زمنيتين قبل الظهر وبعد الظهر لليهود المتطرفين حيث كانت منظمات مايسمى جبل "الهيكل" اليهودية المتطرفة قد وزعت بعد منتصف ليلة أمس الاثنين دعوات تحث فيها جميع اليهود على اقتحام المسجد الأقصى خلال ايام الثلاثاء والأربعاء والخميس احتفالا بما يسمى بـ"عيد العنصرة" حسب التقويم التوراتي والعبري وخلال الدعوات تم وضع برنامج لنشاطات توراتية استفزازية داخل باحات المسجد الأقصى.

وتم تحديد أوقات الاقتحامات الجماعية للمستوطنين اليهود خلال 7:30 صباحا وحتى الساعة 11:00 صباحا ومن الساعة 1:30 مساء وحتى الساعة 2:30 ظهرا.

ورفض الشيخ عزام الخطيب مدير عام أوقاف القدس وشوؤن المسجد الأقصى ماتسعى اليه سلطات الاحتلال ومستوطنيها المتطرفين من تقسيم زماني ومكاني للمسجد الاقصى على غرار الحرم الابراهيمي الشريف بمدينة الخليل , , وأوضح الخطيب انه اجرى اتصالات مع وزير الأوقاف الأردني، والسفير الاردني في تل ابيب، واطلعهما على خطورة الأوضاع في المسجد الأقصى المبارك ومايتعرض له من مخططات واعتداءات عنصرية خطيره وكذلك باغلاقه أمام المسلمين واستباحته من المستوطنين بحراسة من شرطة الاحتلال الاسرائيلي .وبين الشيخ الخطيب انه طلب من شرطة الاحتلال بتسليم مفتاح باب المغاربة – احد أبواب المسجد الأقصى المبارك- لدائرة الأوقاف الإسلامية، لافتا انه تم الاستيلاء على المفتاح بعد احتلال مدينة القدس مباشرة، وعبر هذا الباب تنظم الاقتحامات اليومية للأقصى، بحراسة شرطة الاحتلال .

أخبار ذات صلة

newsletter