Please enable JavaScript
Email Marketing by Benchmark
الامارت تعاقب بريطانيا لدعمها لجماعات اسلامية | رؤيا الإخباري

الامارت تعاقب بريطانيا لدعمها لجماعات اسلامية

عربي دولي
نشر: 2014-05-26 18:13 آخر تحديث: 2016-08-04 15:40
الامارت تعاقب بريطانيا لدعمها لجماعات اسلامية
الامارت تعاقب بريطانيا لدعمها لجماعات اسلامية

رؤيا – رصد - قاسم صالح - نشرت صحيفة "فاينانشال تايمز" تقريرا حول قرار إماراتي إنهاء تعاقد مدربين عسكريين بريطانيين بسبب "استياء" الدولة الخليجية من موقف بريطانيا من انتفاضات "الربيع العربي" وطريقة تعاملها مع جماعات إسلامية في المنطقة، بحسب ما يرى مراسل الصحيفة في دبي، سيميون كير.

ويشير التقرير إلى أن مسؤولين بريطانيين وإماراتيين نفوا تسبب أي توتر سياسي بين الدولتين في إنهاء تعاقدات نحو 80 ضابطا بريطانيا يعملون ضمن برنامج يقوم في إطاره مدربون بريطانيون سابقون بتدريب القوات الإماراتية.

لكن مراسل "فاينانشال تايمز" يشير إلى أن هذه الخطوة جاءت ضمن سلسلة تطورات أظهرت استياء دول الخليج مما تراه دعما توفره بريطانيا لجماعات إسلامية وحركات تنادي بالديمقراطية.

وتراجعت الإمارات، في وقت سابق، عن خطط شراء مقاتلات "تايفون" البريطانية رغم الجهود التي بذلها رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون.

أخبار ذات صلة

newsletter