السكتة الدماغية.. أبرز المؤشرات والنصائح

هنا وهناك
نشر: 2014-05-20 09:23 آخر تحديث: 2016-08-02 08:30
السكتة الدماغية.. أبرز المؤشرات والنصائح
السكتة الدماغية.. أبرز المؤشرات والنصائح
المصدر المصدر

رؤيا - رصد - في مجال العلاج من السيلوليت ثمة خبر سيئ وخبر جيد: الخبر السيئ هو عدم إمكانية أي شخص من الشفاء من السيلوليت مرة واحدة وبشكل نهائي، والخبر الجيد أن ممارسة عادات أكل صحية قد تساهم بشكل كبير في تغيير مظهر البشرة وإخفاء السيلوليت بدرجة كبيرة بحيث لا يمكن ملاحظتها.

إليكم خطوات غذائية يمكن اتباعها للتخلص من مشكلة تكتل الدهون تحت الجلد:

1. اثبتوا على وزنكم الصحي

 

يساعد الوزن الصحي بشكل كبير في تحسين مظهر البشرة فيما يتسبب الوزن الزائد بزيادة السيلوليت. ولكن يجب الحذر، قد تجعلكم الحمية عرضة للسيلوليت، فعند إنقاص الوزن يصبح شكل الجلد أسوأ إذا كان متهدلاً، لذا تعتبر التمارين الرياضية الرفيق الأفضل للحمية الغذائية، منذ بدايتها، كونها تعمل على شد الجلد وتحافظ على معدلات خسارة الوزن وتقيكم من استعادة الكيلوغرامات التي خسرتموها.

2. تناولوا أطعمة صحية {نظيفة}

تجنبوا الأطعمة الغنية بالسكّر المكرر، المقلية، المواد الغذائية المصنعة مثل المعلبات واللحوم الباردة، فهي تسرع شيخوخة البشرة. واستبدلوا مصادر الكاربوهيدرات البسيطة بأخرى تحمل كاربوهيدرات مركبة مثل خبز القمح الكامل، كذلك ينصح بتناول أكبر كمية ممكنة من الخضار والفواكه الطازجة.

ركزوا على:

حمية غذائية غنية بمضادات الأكسدة (فواكه وخضروات، خصوصاً التوت الأسود، البطيخ الأحمر، الموز، الطماطم، السبانخ، الهليون، البصل، والفطر) فهي تساعد، بشكل كبير، في تحسين تناغم أنسجة البشرة وبنيتها كونها تحارب الأكسدة من العوامل البيئية، كذلك هذه الأغذية غنية بفيتامينات (A، E، D، K) ومعادن (بوتاسيوم، كالسيوم) تحافظ على صحة البشرة.

دهون جيدة (غير مشبعة) متوافرة في: المكسرات الطازجة، الأفوكادو، زيت الزيتون، الأسماك الدهنية... هذه الأغذية غنية، أيضاً، بالأوميغا 3 الذي يعمل على إصلاح البشرة وتقليل الالتهابات.

يساهم البروتين والفيتامين C في تعزيز إنتاج الكولاجين في الجسم وبالتالي الحفاظ على بشرة مشدودة. تتوافر هذه المكونات في البيض المسلوق، صدور الدجاج منزوعة الجلد، الأسماك، البروكلي، الليمون، والطماطم.

3. رطبوا جسمكم

يعتبر الماء السائل الأفضل لمحاربة السموم، اشربوا 2 – 3 لتر من الماء يومياً.

 

قللوا كميات الملح والسكر والكافيين المستهلكة

يؤدي تناول كميات من الملح والسكر إلى زيادة عمر البشرة بسرعة وجعلها أكثر جفافاً، وبالتالي تصبح علامات السيلوليت أوضح. يمكن استبدال ملح الطعام بـ يوديد البوتاسيوم، ويؤدي ذلك إلى تخفيض نسبة الصوديوم المستهلكة ويضمن عمل الغدة الدرقية بطريقة صحيحة.

ويمكن إضافة نكهة متميزة لطعامكم باستخدام نكهات حريفة وزعفران وكركم، تمتلك هذه المكونات كافة خصائص لمحاربة السموم تساعد في تحسين مظهر البشرة.

لا ضرر في تناول فنجاني قهوة في اليوم، لكن إن احتجتم كمية أكبر يمكنكم استبدال القهوة بمشروبات عشبية، وبذلك تكونون قد قللتم من كمية الكافيين التي تتناولونها يومياً واستفدتم من الخصائص المضادة للأكسدة الموجودة في هذه المشروبات.

4. مارسوا التمارين الرياضية

تذكروا جيداً بأن التمارين الرياضة لن تؤدي إلى اختفاء السيلوليت، ولكن الحصول على عضلات قوية يمنح البشرة مظهراً متجانساً وناعماً وصحياً.

5. أقلعوا عن التدخين:

يقلل التدخين من تدفق الدم عبر البشرة ويجعلها رقيقة وأكثر عرضة للإرتخاء. ولا يتوافر حل لمعالجة هذا الأمر إلا بالإقلاع عن التدخين.

6. استرخوا وتجنبوا التوتر

التوتر هو السبب الأول لزيادة معدلات هرمون الكورتيزول في الجسم، لذا حاولوا الاسترخاء وعدم القلق قدر الإمكان.

وختاماً، تمتلئ الأسواق بمنتجات تعدكم بالتخلص من مشكلة السيلوليت بشكل نهائي مثل الكريمات وجلسات التدليك والعلاجات الجراحية. في الحقيقة، ستكون هذه العلاجات غير ذات جدوى، وستكونون عرضة لاكتساب السيلوليت مجدداً في حال عدم الالتزام بأسلوب حياة صحي.

أخبار ذات صلة