مجلس الوزراء يطلع على تقرير نتائج الفيضانات في وادي الاردن

الأردن
نشر: 2015-11-04 16:28 آخر تحديث: 2016-08-02 17:00
مجلس الوزراء يطلع على تقرير نتائج الفيضانات في وادي الاردن
مجلس الوزراء يطلع على تقرير نتائج الفيضانات في وادي الاردن

رؤيا - بترا - اطلع مجلس الوزراء في جلسته التي عقدها اليوم الاربعاء برئاسة رئيس الوزراء الدكتور عبدالله النسور على تقرير نتائج الفيضانات التي حدثت في مناطق وادي الاردن في الخامس والعشرين من الشهر الماضي الذي اعدته وزارة المياه والري سلطة وادي الاردن .

وخلص التقرير الذي قدمه وزير المياه والري رئيس مجلس ادارة سلطة وادي الاردن الدكتور حازم الناصر الى ان الفيضانات نتجت عن غزارة الامطار خلال فترة زمنية قصيرة في منطقتي الاغوار الشمالية والجنوبية حيث كانت معدلات الجريان السطحي كبيرة جدا وصلت الى حوالي 500 متر مكعب بالثانية مما ادى الى اضرار لحقت بالمناطق السكنية ومداهمة المياه للبيوت واغلاق عبارات وانجراف طرق ونفوق اعداد من المواشي فضلا عن اضرار بالوحدات الزراعية واخرى لحقت بجسم قناة الملك عبدالله ومنشاتها واغلاق لبعض من مقاطعها نتيجة الكميات الكبيرة من الطمي والحجارة والعوالق .

وشدد المجلس على السرعة في ايجاد خطة حكومية متكاملة لمعالجة مثل هذه الحالات مستقبلا والابقاء على درجة الفعالية لمختلف الاجهزة والتأكيد على رفع جاهزيتها القصوى في الميدان .

وكلف المجلس وزير الداخلية سلامة حماد ، بصفته رئيس المجلس الاعلى للدفاع المدني لتنسيق جهود جميع الاجهزة المعنية بشأن اي ازمات قد تحدث مستقبلا وبما يكفل حسن الادارة والتعامل معها وذلك استمرارا لما دأبت عليه الحكومة على مختلف مستوياتها في التعامل مع مثل هذه الازمات ومنها الخروج الفوري الميداني للوزراء والمسؤولين .

واكد المجلس وكإجراء فوري ضرورة ازالة جميع الاعتداءات سواء اكانت ابنية ام زراعات واقعة على مجاري الاودية والسيول بالتعاون بين جميع المؤسسات الحكومية ذات العلاقة من خلال تشكيل لجنة فورية برئاسة المحافظ المعني وعضوية ممثلين عن سلطة وادي الاردن والبلديات والاشغال ، علما بان هناك ابنية واسوارا وزراعات دائمة مضى عليها عشرات السنوات اقيمت بشكل مخالف .

كما اكد ضرورة الاسراع بإجراء دراسة هيدرولوجية متكاملة وشاملة لتحليل شدة الهطول المطري المحتمل والجريان السطحي المصاحب وتأثيره على انظمة التصريف الطبيعية ( الاودية ومجاري السيول ) وانظمة التصريف الانشائية ( العبارات والجسور ) وغيرها الموجودة داخل مناطق التنظيم والشوارع التنظيمية والرئيسية من اجل وضع الحلول الفنية والهندسية الممكنة لدرء خطر الفيضانات الكبيرة من خلال تنفيذ المشاريع الموصى بها والتي ستنتج عن هذه الدراسة فضلا عن اجراءات طرح العطاءات بالتعاون بين سلطة وادي الاردن ووزارة الاشغال العامة والاسكان ووزارة البلديات فيما يتعلق بعبارات تصريف مياه الامطار داخل مناطق التنظيم والشوارع النافذة الرئيسة .

واوعز المجلس بترحيل مكب النفايات الصلبة الواقع شرق منطقة العرامشة وحي الفضيين في منطقة الاغوار ، مثلما اكد المجلس على دائرة الارصاد الجوية ان تقوم بإعداد نشرات تفصيلية وتحذيرية متخصصة عن تلك المناطق حتى تتمكن الاجهزة الحكومية المختلفة من تنبيه المواطنين والمزارعين قبل حصول الفيضانات غير المعهودة والتي تعزى الى التغير المناخي العالمي .

أخبار ذات صلة

newsletter