نبض البلد يناقش قضية اختطاف السفير الأردني في ليبيا فواز العيطان

الأردن
نشر: 2014-05-11 22:00 آخر تحديث: 2016-07-28 09:30
نبض البلد يناقش قضية اختطاف السفير الأردني في ليبيا فواز العيطان
نبض البلد يناقش قضية اختطاف السفير الأردني في ليبيا فواز العيطان

رؤيا – رصد – سهل الضمور – تناولت حلقة برنامج نبض البلد التي بثت على فضائية رؤيا مساء الأحد قضية اختطاف السفير الأردني في ليبيا فواز العيطان .

 

واستضاف البرنامج الذي يقدمه الزميل محمد الخالدي عضو مجلس النواب الدكتور محمد كريم الزبون ، والدبلوماسي الأردني السابق موفق العجلوني ، بالاضافة الى استاذة القانون الدولي الدكتورة ميساء بيضون .

 

وقال النائب محمد الزبون ان تاثير اختطاف السفير الاردني في ليبيا فواز العيطان سلبي وغير ايجابي ، مشيرا الى ان هنالك تقصير قبل الاختطاف من حيث الاجراءات الأمنية ، بحيث ان مسؤولية الحماية يجب ان تكون من قبل الدولة المضيفة .

 

وأضاف الزبون انه يتوجب على كل دولة حماية السفير ةفي حال مقدرتها يجب أن لا تقبل اوراق اعتماد ، مضيفا : " نأمل من الحكومة الليبية بذل ما بوسعها للافراج عن السفير ونتمنى للشعب والحكومة الليبية الاستقرار لليبيا " .

 

واستطرد قائلا : " نتمنى أن تنحسر النفاوضات بين الحكومة الاردنية والحكومة الليبية  ولو كان الأمر مقتصر بين الدولتين لكان اسهل ولكن هناك طرف ثالث" .

 

واشار النائب الزبون الى ان الاتفاقية التي اقرتها الحكومة الليبية بشأن تبادل السجناء لا تنطبق على السفير المختطف لأنه دبلوماسي وليس سجينا ، مشددا على ثقته بجهود جلالة الملك والحكومة في سبيل اطلاق سراح العيطان ، الا انه طالب وزير الخارجية ناصر جودة بمزيد من الاهتمام بهذه القضية .

 

من جانبه أكد الدبلوماسي السابق الدكتور موفق العجلوني ان الأردن عصي على هذه الاعمال ولن يتأثر ، وهناك اهتماما من جلالة الملك شخصيا بقضية الاختطاف.

وأضاف العجلوني : " نحن قلقون على صحة وحياة السفير المختطف من قبل جماعة خارجة عن القانون" ، مشددا على ان الأردن ليس طرف في النزاع الداخلي في ليبيا .

 

وأشار العجلوني الى ان السفير العيطان كان يساعد الليبيين أكثر من متابعته المصالح الأردنية ، مشددا على ان الهدف الان هو سلامة السفير ووجب عودته الى الأردن دون ابتزاز .

 

وقال الدكتور موفق العجلوني في معرض حديثه عن جهود وزارة الخارجية في قضية العيطان : " منذ وصول خبر اختطاف السفير العيطان تم تشكيل غرفة عمليات في وزارة الخارجية وعملت على اجراء اتصالات مكثفة مع كل المعنيين في قضية اختطافه  في الأردن وفي ليبيا " ، مشددا على انه إذا استدعى الأمر يجب ان يذهب وزير الخارجية ليكون موجود مع الحكومة الليبية .

 

وبخصوص اتفاقية تبادل المعتقلين والسجناء بين الأردن وليبيا ، قال العجلوني : "  اجرينا اتفاقيات مع العديد من الدول بخصوص تبادل المساجين والسفير لا يقارن بالسجناء" ، مشددا على ان الحكومة الليبية المسؤولة المباشرة للتفاوض مع هذه الجماعة " .

 

من جهتها أكدت استاذة القانون الدولي الدكتور ميساء بيضون انه يجب على كل دولة ان لا تقبل اعتماد السفير في حال عدم مقدرتها على توفير الحماية له ، مشددة على انه لم يرد نص صريح في القانون الدولي بأن الحماية مشتركة بين الدولتين وإنما على الدولة المستضيفة .

 

وأضافت بيضون انه لا يجب أن يكون التفاوض مع الجهة الخاطفة ويجب على الأردن مخاطبة الحكومة الليبية.

 

 

 

 

أخبار ذات صلة

newsletter