إصابة مجندة في جيش الاحتلال عند حاجز شمالي القدس

فلسطين
نشر: 2015-07-03 08:48 آخر تحديث: 2016-07-05 22:50
إصابة مجندة في جيش الاحتلال عند حاجز شمالي القدس
إصابة مجندة في جيش الاحتلال عند حاجز شمالي القدس

رؤيا - الاناضول - أصيبت مجندة في جيش الاحتلال بجروح طفيفة، صباح اليوم الجمعة، بعد إلقاء زجاجة فارغة عليها عند حاجز قلنديا العسكري، شمالي القدس، وسط الضفة الفلسطينية.

وقالت الإذاعة الإسرائيلية العامة إنه "تم علاج المجندة في المكان".

وقد فرضت السلطات الإسرائيلية، منذ فجر اليوم، قيودًا على وصول المصلين من سكان الضفة إلى المسجد الأقصى، لأداء صلاة الجمعة الثالثة من رمضان.

ويعتبر حاجز قلنديا ممراً للفلسطينيين من شمالي الضفة إلى مدينة القدس.

وذكرت لوبا السمري، المتحدثة بلسان شرطة الاحتلال، في تصريح مكتوب، تلقت، انه " يتوجب على النساء من عمر 16-30 عامًا، الحصول على تصريح لأداء الصلاة بالحرم القدسي الشريف يوم الجمعة، كما وينطبق هذا الإجراء على الرجال من عمر 30-50 عاما، فيما سيسمح للأطفال المرافقين ما دون سن 12 عاما وللرجال ما فوق سن 50 عاما وللنساء ما فوق سن 30 عاما بالدخول دون تصريح".

وأضافت" بالنسبة للفتيات ما دون سن 16 عاما سيسمح لهن بالدخول دون تصريح، بينما لن يسمح بالدخول إطلاقا للفتيان والرجال ما بين سن 12-30 عاما ".

ولفتت إلى انه "تقرر نشر الآلاف من أفراد الشرطة بكافة أنحاء شرقي القدس وبما يتضمن غلاف البلدة القديمة ومحيط الحرم القدسي الشريف وذلك بإشراف من قبل قائد القدس اللواء موشيه ادري".

أخبار ذات صلة

newsletter