الجنايات الكبرى تواصل الإستماع للشهود في قضية مقتل الطفل " يزيد"

محليات
نشر: 2015-06-08 07:08 آخر تحديث: 2016-08-03 22:00
الجنايات الكبرى تواصل الإستماع للشهود في قضية مقتل الطفل " يزيد"
الجنايات الكبرى تواصل الإستماع للشهود في قضية مقتل الطفل " يزيد"

رؤيا- رؤيا - ليندا المعايعة - واصلت محكمة الجنايات الكبرى الاحد الإستماع الى 3 شهود في قضية مقتل الطفل "يزيد " الذي اصيب في آب الماضي بعيار ناري طائش في احد الاعراس المجاورة لبيت عائلته في منطقة الاشرفية، بالعاصمة عمان.

واستمعت الهيئة التي عقدت برئاسة القاضي طلال العقرباوي وعضوية القاضيين اشرف العبد الله وعلي الشبول وبحضور مدعي عام الجنايات القاضي عصام الحديد الى الشهود الثلاثة الذين اكدوا في شهادتهم سماعهم لاسم المتهم في القضية وأن طفلا أصيب برصاص طائش.

ويحاكم المتهم على جناية القتل القصد خلافا لاحكام المادة 326 عقوبات وبدلالة المادة 64 من ذات القانون وجنحة حمل وحيازة سلاح ناري بدون ترخيص.

وحسب لائحة الاتهام انه في يوم 29-8-2014 واثناء تواجد المتهم في حفل زفاف احد اقربائه في منطقة الاشرفية قام باحضار سلاح ناري غير مرخص وهو سلاح بامبكشن ثم اقدم ابتهاجا بزفاف قريبه على اطلاق النار بحيث خرجت من السلاح المذكور رصاصات اصابت الطفل المغدور "يزيد" في مناطق الوجه ومقلتي العينين والدماغ، وقد نقل الطفل على اثرها الى المستشفى وبقي في غيبوبة تامة الى ان انتقلت روحه الى بارئها حيث فارق الحياة متاثرا باصابته المتعددة.

 وعلل الاطباء سبب الوفاة بهبوط الجهاز التنفسي والدوراني الناتج عن انتان الدم المتاتي وعن تهتك مقلتي العينين والجبهة ومقدمة الدماغ بحبات الرش الصادرة عن سلاح الصيد الذي كان يحمله المتهم بعد ان اطلق منه رصاصات.

وكان المتهم خلال الجلسة السابقة قد نفى التهمة المسندة اليه، مؤكدا بأنه غير مذنب في التهمة المسنده له.

أخبار ذات صلة

newsletter