انتهاء مباحثات الأردن والسعودية لمنع الازدواج الضريبي

اقتصاد
نشر: 2015-04-22 10:13 آخر تحديث: 2016-07-29 01:20
انتهاء مباحثات الأردن والسعودية لمنع الازدواج الضريبي
انتهاء مباحثات الأردن والسعودية لمنع الازدواج الضريبي

رؤيا- بترا - اختتمت في عمان الاربعاء مباحثات الجولة الرابعة بين الأردن والسعودية للتوصل إلى اتفاقية لتجنب الازدواج الضريبي ومنع التهرب الضريبي في مجال الضرائب على الدخل بين حكومتي البلدين.

 

واستمرت المباحثات بين وفدي البلدين الشقيقين في الفترة من 19 إلى 22 من الشهر الحالي، حيث ترأس الجانب الأردني النائب العام الضريبي، مدير النيابة العامة الضريبية والشؤون القانونية في دائرة ضريبة الدخل والمبيعات الدكتور وليد عبدالكريم العطية، وعن الجانب السعودي نائب مدير عام مصلحة الزكاة والدخل في مصلحة الزكاة والدخل فهد بن عبد العزيز الخراشي.

 

وتم خلال المباحثات مناقشة مواد الاتفاقية التي لم يتم استكمال مناقشتها في الجولات السابقة، والتي عقدت بين البلدين، حيث تم التوصل إلى الاتفاق على مشروع اتفاقية لتجنب الازدواج الضريبي ومنع التهرب الضريبي في شأن الضرائب بين البلدين .

 

وسيتم استكمال الاجراءات لتوقيع الاتفاقية بعد عرض مشروع الاتفاقية والبروتوكول المرفق بها على الجهات المعنية في البلدين الشقيقين.

 

وضم الوفد الأردني مساعد النائب العام الضريبي علي السمرات والمدعي العام الضريبي محمد القصير.

 

في حين ضم الوفد السعودي كبير الاختصاصيين الاقتصاديين من وزارة المالية سالم بن إبراهيم المطيري، وأسامه بن عبدالله الزهيمل من إدارة العمليات والشؤون الدولية بمصلحة الدخل والزكاة السعودية.

 

وكان مدير عام دائرة ضريبة الدخل والمبيعات إياد القضاة قد التقى في مكتبه رئيس وفد المملكة العربية السعودية الشقيقة الخراشي.

 

وقال القضاة أن التوصل إلى اتفاقية لتجنب الازدواج الضريبي بين الأردن والمملكة العربية السعودية الشقيقة سيكون له اثر فعال التعاون الاقتصادي وفي تنشيط حركة رؤوس الأموال والاستثمارات التجارية البلدين الشقيقين.

 

من جانبه، اشاد رئيس الوفد الأردني في المباحثات الدكتور وليد بواعنه بالتجاوب الذي ابداه رئيس واعضاء الوفد السعودي الشقيق خلال المباحثات حيث جرت المناقشات في جو يسوده الود والاحترام المتبادل .

 

وقدم رئيس الوفد السعودي شكره للجانب الأردني لما لقيه واعضاء الوفد من ترحيب و حفاوة وتفهم للأفكار التي تم طرحها ومناقشتها خلال المباحثات.

أخبار ذات صلة

newsletter