Please enable JavaScript
Email Marketing by Benchmark
البيت الأبيض : أوباما سيظل ملتزما بالعمل مع الفائز بالانتخابات الاسرائيلية | رؤيا الإخباري

البيت الأبيض : أوباما سيظل ملتزما بالعمل مع الفائز بالانتخابات الاسرائيلية

عربي دولي
نشر: 2015-03-17 22:29 آخر تحديث: 2016-07-30 14:40
البيت الأبيض : أوباما سيظل ملتزما بالعمل مع الفائز بالانتخابات الاسرائيلية
البيت الأبيض : أوباما سيظل ملتزما بالعمل مع الفائز بالانتخابات الاسرائيلية

رؤيا - الأناضول - قال البيت الأبيض إن الرئيس الأمريكي، باراك أوباما، سوف يظل ملتزمًا بـ"العمل المتقارب بشدة" مع الفائز بالانتخابات الإسرائيلية أيًا كان.

وخلال الموجز الصحفي من واشنطن اليوم الثلاثاء، قال المتحدث باسم البيت الأبيض، جوش إيرنست: "أستطيع أن أقول لكم اليوم إن الرئيس أوباما ملتزم بالعمل المتقارب بشدة مع الفائز في الانتخابات الجارية لتمتين وتعميق العلاقات القوية بشكل أكبر بين الولايات المتحدة وإسرائيل".

وأضاف: "الرئيس واثق أنه يستطيع فعل ذلك مع أي أحد يختاره الشعب الإسرائيلي".

ورفض إيرنست الرد على سؤال حول إذا ما كان إسحاق هرتسوغ هو المرشح الأكثر موائمة للرئيس أوباما، قائلاً: "سأمتنع عن إبداء رأيي بخصوص هذه الملاحظة ذات الصلة (بالانتخابات الاسرائيلية)، لكن ربما بعد انتهاء الاقتراع وفي الموجز القادم، يمكننا مناقشة الموضوع بشكل أكثر تفصيلاً"، مؤكدًا أن "الإدارة (الأمريكية) اتخذت خطوات بعيدة المدى لبيان مدى التزامنا بعدم التدخل في الانتخابات الإسرائيلية".

وكانت العلاقات بين الإدارة الأمريكية وحكومة بنيامين نتنياهو شهدت توتراً في الفترة القليلة الماضية، على خلفية خطاب الأخير أمام الكونغرس.

من جهتها، أعربت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية، جنيفر ساكي، عن قلقها من تعليقات لرئيس الوزراء ال‘سرائيلي بنيامين نتنياهو بخصوص تدفق أعداد كبيرة من الناخبين العرب الإسرائيليين على مراكز الاقتراع.

وقالت ساكي: "لقد شاهدنا تقارير عن تصريحاته، إن ما يجعلنا نعرب عن إعجابنا بحيويتها كدولة ديمقراطية بما في ذلك حق جميع المواطنين في التصويت سواء أكانوا عرباً أم يهوداً ونحن دائماً قلقون، وأنا أتحدث بشكل عام، من أي تصريح يستهدف تهميش مجموعة معينة".

وفي ردٍ على تصريح آخر لنتنياهو تحدث خلاله بأنه إذا ما فاز بالانتخابات فإنه لن يكون هنالك دولة فلسطينية، أكدت ساكي على أن بلادها "سوف تواصل السعي لتحقيق هذا الهدف (حل الدولتين)مع الحكومة الإسرائيلية الجديدة والسلطة الفلسطينية".

وأكدت ساكي على أن "حل الدولتين هو الحل الوحيد الذي يمكن أن ينتج عن فلسطين مستقلة وذات سيادة يمكنها جلب سلام واستقرار دائم لكلا الشعبين".

وأغلقت مراكز الاقتراع للانتخابات الإسرائيلية أبوابها، مساء اليوم الثلاثاء، بعد 15 ساعة من الانتخاب، بحسب محطات التلفزة الإسرائيلية.

ولم تعلن لجنة الانتخابات المركزية الإسرائيلية حتى الآن نسبة الاقتراع في هذه الانتخابات ولكن بول هيرشون، متحدث باسم وزارة الخارجية الإسرائيلية، قال في تغريدة على "تويتر" انه حتى الساعة الثامنة (18:00 ت.غ) من مساء اليوم، أي بعد 13 ساعة من فتح صناديق الاقتراع ، فإن 65.7 % أدلوا بأصواتهم.

وبحسب استطلاع للقناة الثانية في التلفزيون الإسرائيلي لآراء الناخبين عقب الإدلاء بأصواتهم في انتخابات الكنيست (البرلمان) المبكرة، اليوم الثلاثاء، فإن حزب "الليكود" اليميني بقيادة رئيس الوزراء الإسرائيلي المنتهية ولايته، بنيامين نتنياهو، حصل على 28 مقعدا مقابل 27 لقائمة "المعسكر الصهيوني" (وسط)، برئاسة يتسحاق هرتسوغ.

ولكن استطلاعين للقناتين الأولى والعاشرة أفادا بتعادل "الليكود" و"المعسكر الصهيوني" بـ27 مقعدا لكل منهما في الانتخابات البرلمانية العشرين، وهو ما يصعب من مهمة تشكيل الحكومة المقبلة.

وفيما حلت "القائمة العربية المشتركة" في المرتبة الثالثة بحصولها على 13 مقعدا، وفقا لاستطلاعي القناتين الثانية والعاشرة، قالت القناة الأولى إن القائمة حصلت على 12 مقعدا.

 

أخبار ذات صلة

newsletter