مرحبا بك في موقع رؤيا الإخباري لتطلع على آخر الأحداث والمستجدات في الأردن والعالم

طفلة تسير وسط الدمار بعد عدوان الاحتلال على مخيم النصيرات في قطاع غزة

٢٤٨ يوما من العدوان.. غزة في مجلس الأمن مجددا وزعزعة في حكومة الاحتلال

٢٤٨ يوما من العدوان.. غزة في مجلس الأمن مجددا وزعزعة في حكومة الاحتلال

نشر :  
منذ شهر|
اخر تحديث :  
منذ شهر|
  • "صحة غزة": 37,124 شهيدًا و84,712 جريحا منذ بدء العدوان
  • أمريكا توزع  مشروع قرار معدل للمرة الثانية بمجلس الأمن بشأن الاقتراح الجديد لوقف إطلاق النار في غزة
  • غانتس: أخفقنا في الامتحان ولم نتمكن من إعادة أبناءهم

دخل عدوان الاحتلال الإسرائيلي على قطاع غزة يومه الـ248، وسط تكثيف الاحتلال قصفه على مناطق في القطاع.


اقرأ أيضاً : انفجارات وصفارات الإنذار تدوي شمالي الأراضي الفلسطينية المحتلة


وأسفر قصف الاحتلال عن ارتقاء شهداء وجرحى، بعد ارتكاب مجازر في مخيم النصيرات، استشهد 274 فلسطينياً وإصابة 698 آخرين.

أمريكا ومجلس الأمن

وعلى الصعيد السياسي، وزعت الولايات المتحدة الأمريكية مشروع قرار معدل للمرة الثانية بمجلس الأمن بشأن الاقتراح الجديد لوقف إطلاق النار في غزة. ويؤكد المشروع أهمية التزام الطرفين ببنود الاقتراح بمجرد الاتفاق عليه.

والقرار الأمريكي المعدل يرحب بوقف إطلاق النار المعلن في 31 مايو/أيار الماضي ويحث الطرفين على تنفيذه بالكامل دون تأخير أو شروط.

ويرفض القرار أي محاولة للتغيير الديمغرافي أو الإقليمي في قطاع غزة.

كما يرحب مشروع القرار باستعداد الولايات المتحدة ومصر وقطر للعمل لضمان استمرار التفاوض حتى التوصل إلى كل الاتفاقات.

تخلخل في حكومة نتنياهو

وأعلن الوزير بيني غانتس الأحد استقالته من حكومة حرب الاحتلال الإسرائيلي بعد أن هدد الشهر الماضي بالانسحاب لغياب استراتيجية لفترة ما بعد الحرب في قطاع غزة.

وقال غانتس في خطاب متلفز، الأحد: "نغادر حكومة الوحدة بقلب مثقل".


اقرأ أيضاً : أمريكا توزع مشروع قرار معدل بمجلس الأمن لوقف إطلاق النار بغزة


وأيد الصفقة التي عرضها الرئيس الأمريكي جو بايدن، والتي طلب من رئيس وزراء الاحتلال أن تكون لديه الجرأة لإنجاحها.

ودعا غانتس قادة الأحزاب إلى الوقوف بجانبه من أجل إجراء انتخابات لتشكيل حكومة وحدة وطنية صهيونية.

وقال مخاطبا عائلات المحتجزين: "إننا أخفقنا في الامتحان ولم نتمكن من إعادة أبنائهم"، وأنه لا بد من بذل كل شيء من أجل الصفقة المعروضة لاستعادة المحتجزين.

وأشار غانتس إلى أن الاعتبارات السياسية في حكومة نتنياهو تعرقل القرارات الاستراتيجية المتعلقة بحرب غزة.

وتابع: "سنواصل دعمنا للجيش وأجهزة الأمن وعلينا تحقيق تقدم في جبهة الشمال".

طوفان الأقصى

وأطلقت كتائب القسام الذراع العسكري لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" عملية طوفان الأقصى في 7 تشرين الأول/أكتوبر، ردا على انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

في المقابل، أطلق الاحتلال الإسرائيلي عملية عسكرية ضد قطاع غزة أسماها "السيوف الحديدية"، وشنت سلسلة غارات عنيفة على مناطق عدة في القطاع، أسفرت عن ارتقاء مئات الشهداء وآلاف الجرحى، إضافة إلى تدمير أعداد كبيرة من البنايات والأبراج السكنية والمؤسسات والبنى التحتية.


اقرأ أيضاً : بعد عدة استقالات.. هل فُتحت شهية بن غفير للانضمام إلى حكومة حرب الاحتلال؟


وبحسب آخرِ احصائية غيرِ نهائية صادرة عن وزارة الصحة في غزة، بلغت حصيلة الشهداء 37,124 شهيدا غالبيتهم من النساء والأطفال، فضلاً عن 84,712 جرحى فيما لا يزال آلاف الضحايا تحت الأنقاض.

قتلى في صفوف الاحتلال

وارتفع عدد قتلى جيش الاحتلال إلى 646 منذ السابع من تشرين الأول/ أكتوبر، 294 منذ بدء العملية البرية في السابع والعشرين من تشرين الأول الماضي.

وبحسب جيش الاحتلال، أصيب 3,776 جنود الاحتلال منذ بدء العدوان على غزة، وصف حالة 575 منهم بالخطرة، و979 إصابة متوسطة، و2,225 إصابة طفيفة.