براءة متهمة من اختطاف طفلة بعد اكتشاف كذب والدتها

الأردن
نشر: 2015-03-08 14:45 آخر تحديث: 2016-06-26 15:25
براءة متهمة من اختطاف طفلة بعد اكتشاف كذب والدتها
براءة متهمة من اختطاف طفلة بعد اكتشاف كذب والدتها

رؤيا - ليندا المعايعة - برّأت محكمة الجنايات الكبرى مؤخراً امرأة من اختطاف طفلة تبلغ من العمر 4 سنوات لعدم قيام الدليل القانوني على ارتكابها الجرم، واستبعاد المحكمة لشهادات الشهود من عداد البيّنات وذلك لأنها خالية من أي دليل مقنع يربط المتهمة بالجريمة المسندة لها.

وجاء في قرار المحكمة أن المشتكية "والدة الطفلة" تراخت عن تقديم الشكوى، فقد تقدّمت بالشكوى بعد حوالي 4 أيام من تاريخ الواقعة التي تدّعي بأن المتهمة خطفت ابنتها في حزيران 2014 ما أثار الشك والريبة حول شهادة المشتكية، وحول صحة الواقعة موضوع هذه القضية.

وتساءلت المحكمة في قرارها أنه كيف يمكن لأم أن تصبر عن إبلاغ الشرطة عن خطف ابنتها دون أن يكون هناك أي عائق يمنعها من ذلك حيث أنها لو كانت صادقة لما تراخت عن ذلك الأمر الذي يؤكد كذب المشتكية.

وحسب وقائع المحكمة فإن المتهمة كانت تعرّفت على  شاهدة النيابة والدة الطفلة المجني عليها، والبالغة من العمر 4 سنوات وتظاهرت لها بأنها ترغب باصطحاب المجني عليها لتلعب مع ابنتها في إحدى المولات التجارية، وبحسن نية انطلت عليها الحيلة والخديعة ووافقت على ذلك واصطحبت المتهمة "المجني عليها" معها ولم تقم بإعادتها لوالدتها واتصلت المتهمة بوالدة المجني عليها وطلبت منها فدية مقابل إعادتها إلا أنها رفضت ذلك.

 

أخبار ذات صلة

newsletter