الفكر المتطرف ومحاربته.. فيديو

محليات
نشر: 2015-02-13 17:32 آخر تحديث: 2016-07-26 13:30
المصدر المصدر

رؤيا - ليلى السيد - لا شك بان الفكر المتطرف هاجس يؤرق الجميع كل في مكانه، و محاربته واجب يقع على عاتق الجميع، بداية بالحد من اسباب تكونه و انتشاره، من خلال البيت و المدرسة و الجامعة وفي المساجد و التعاملات الخاصة بهدف ترسيخ ثقافة قبول الاخر و الحوار و نبذ التطرف و التشدد.

لطالما كان لمنابر المساجد دور كبير في تسيير احوال المسلمين و ترسيخ افكارهم و توجيههم، فكيف يمكن ان يقوم الامام بدور رأس الحربة في نشر هذا الفكر القبولي لكافة الاطراف الساعي لترسيخ ثقافة نبذ اصحاب الافكار المتطرفة.

الاسرة ثم المدرسة ثم المجتمع بالتدريج، تستطيع كل وحدة من هذه الوحدات ان تزرع المفاهيم المتفتحة الرافضة للعنف التي تنبذ التطرف و تحارب التشدد و تحض على قبول الاطراف كلها و تشجع ثقافة الحوار.


امام الواقع المرير الذي نعاني منه على مختلف الاصعد نجد انه لا بد من محاربة كافة اشكال الفكر المتطرف و كون التطرف يقود للارهاب الذي لا دين له، نصل الى ان المجتمع بكافة مكوناته من الفرد مرورا للاسرة ثم المدرسة و الجامعة و اماكن العبادة امام معركة مفصلية في زرع هذه الثقافة و السعي للتخلص من التطرف.

أخبار ذات صلة