الحكومة العراقية تنهي 8 سنوات من حظر التجوال الليلي في بغداد

عربي دولي
نشر: 2015-02-05 16:20 آخر تحديث: 2016-07-25 02:20
الحكومة العراقية تنهي 8 سنوات من حظر التجوال الليلي في بغداد
الحكومة العراقية تنهي 8 سنوات من حظر التجوال الليلي في بغداد
المصدر المصدر

رؤيا - قرر رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، اليوم الخميس، رفع حظر التجوال الليلي عن العاصمة بغداد بدءًا من السبت المقبل بعد 8 سنوات على تطبيقه، فيما أعلنت قيادة عمليات بغداد أنها افتتحت 130 في بغداد شارع خلال الأسابيع والأشهر الماضية بعضها كان مغلقاً منذ عشر سنوات.

ويحظر القرار، الذي أصدره رئيس الوزراء السابق نوري المالكي، حركة سير الأشخاص والمركبات ضمن الحدود الإدارية للعاصمة من الساعة 12 منتصف الليل (21 تغ) إلى 4 فجرًا (1 تغ) ويتعرّض المخالفون لتطبيق القرار إلى إجراءات عقابية تشمل حجز المركبات.

وخلال مؤتمر صحفي اليوم الخميس ببغداد، قال العميد سعد معن، المتحدث باسم قيادة عمليات بغداد (تابعة للجيش) إن "القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي أمر برفع حظر التجوال الليلي عن مدينة بغداد ابتداء من يوم السبت المقبل"، وفق مراسل الأناضول.

وأضاف: "رئيس الحكومة أمر بأن تكون مناطق الكاظمية (ذات غالبية شيعية) والأعظمية والمنصور والسيدية (ذات غالبية سنية) منزوعة السلاح".

ويأتي القرار بعد ثلاثة أيام من قرار مماثل أمر بمضمونه العبادي بأن تكون منطقة الكرادة وسط العاصمة بغداد منزوعة السلاح.

وطبقت قيادة عمليات بغداد عام 2007 حظر التجوال الليلي في العاصمة بغداد بعد انتشار المظاهر المسلحة والاقتتال الطائفي بين المناطق في مسعى للسيطرة على الأوضاع الأمنية المتدهورة التي سببها تفجّر مرقدي الإماميين العسكريين في سامراء (125 كيلومترًا شمال بغداد) نهاية عام 2006.

فيما اعتبر مسؤول عراقي في بغداد قرار نزع السلاح عن المناطق في العاصمة بغداد مهمًا على أن تشمل جميع مناطق العاصمة بهذا القرار، فيما أوضح أن رفع حظر التجوال الكلي عن العاصمة جاء بتوصية من القيادات الأمنية العليا.

وفي تصريحات لـ"الأناضول"، قال سعد المطلبي، عضو اللجنة الأمنية في مجلس محافظة بغداد، إن "اللجنة تعمل على أن تكون جميع مناطق العاصمة بغداد منزوعة السلاح، وأن تتولى القوات الأمنية بالتنسيق مع قوات الحشد الشعبي تأمين العاصمة بغداد".

وأضاف المطلبي أن "قرار رفع حظر التجوال الليلي في العاصمة بغداد دليل على أن الأوضاع الأمنية باتت شبه مستقرة، والقرار بني على توصيات من قيادة عمليات بغداد بهذا الخصوص".

في سياق متصل، قال قائد عمليات بغداد، عبد الأمير الشمري، في تصريحات صحفية عقب المشاركة في فتح أحد الشوارع المغلقة وسط بغداد، اليوم الخميس، إن "عمليات بغداد (التابعة للجيش العراقي) فتحت حتى اليوم 130 شارعاً بين رئيسي وفرعي خلال الفترة الماضية ولديها خطط لافتتاح شوارع جديدة مغلقة منذ عشر سنوات".

وأوضح أن عملية افتتاح الطرق المغلقة جاءت "بعد تحسن الوضع الأمني في العاصمة وتطور الجهد الاستخباري للقوات الأمنية".

من جهته ، قال عضو اللجنة الأمنية في مجلس محافظة بغداد، غالب الزاملي، لمراسل الأناضول، أن الأجهزة الأمنية فتحت 50% من طرق العاصمة وسترفع جميع الكتل الكونكريتية(الإسمنتية) في بغداد.

وأشار الزاملي إلى أن قيادة عمليات بغداد تعمل على رفع جميع الكتل الاسمنتية في العاصمة بغداد وانها قتحت 50% من الشوارع المغلقة في بغداد وترغب في فتح جميع الشوارع".

وكانت الأجهزة الأمنية في العاصمة بغداد أغلقت العديد من طرق العاصمة أغلقت بعض المناطق بجدران اسمنتية خاصة بعامي 2006-2007 إبان العنف الطائفي بالبلاد.

ومنذ عدة أشهر، تقع هجمات عبر سيارات ملغومة وانتحاريين وقنابل يوميا في بغداد رغم أن العاصمة بقيت في منأى عن هجوم واسع شنه "داعش" سيطروا خلاله على معظم شمال وغرب البلاد في يونيو/ حزيران الماضي.

أخبار ذات صلة