الأردنيون يحيون ذكرى وفاة المدرب محمود الجوهري

رياضة
نشر: 2021-09-03 12:22 آخر تحديث: 2021-09-03 13:38
الراحل محمود الجوهري
الراحل محمود الجوهري

تسع سنوات على رحيل المدرب الخبير المصري محمود الجوهري الذي توفي في العاصمة الأردنية عمان، في 3 أيلول/سبتمبر عام 2012.

الجوهري قدم نفسه بقوة في مسيرة الكرة الأردنية، عندما تولى مهمة المدير الفني لمنتخب النشامى والمستشار الفني في الاتحاد الأردني لكرة القدم.

وتذكر عدد كبير ممن عملوا مع الجوهري في الاتحاد الأردني، سيرة المدرب الطيبة الذي أسهم بعمله الجاد مساهمة فاعلة في تطوير الكرة الأردنية.

ومن أبرز من تذكر الجوهري أحمد قطيشات مدير المنتخب الوطني السابق، الذي رافق الجوهري سنوات عديدة، فكتب "اليوم الذكرى التاسعة لرحيل الكابتن محمود الجوهري 

جوهرة العرب اللهم اغفر له وارحمه و وسع مدخله وأكرم نزله، واغسله بالماء والثلج والبرد ونقّه من الذنوب والخطايا كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس. إنا لله وانا الية راجعون".

حارس المنتخب الوطني السابق عامر شفيع استذكر المرحوم ونشر صورة له وهو يحمل جثمانه وكتب "تصادف اليوم الذكرى التاسعة لرحيل الكابتن محمود الجوهري. الرحمة والفاتحة لروحه".

وكانت منتخب الأردن في عهد الجوهري، قد تأهل لأول مرة بمسيرته إلى نهائيات كأس آسيا التي أقيمت في الصين عام 2004.

وبدأ الجوهري مسيرته لاعبا في صفوف الأهلي المصري في منتصف عقد الخمسينيات من القرن الماضي، واعتزل مبكرا بسبب الإصابة ليقتحم عالم التدريب.

ودرب الجوهري فريقي الأهلي والزمالك، وقاد منتخب مصر لأول مرة في التاريخ إلى كأس العالم عام 1990، وكذلك إلى تحقيق لقب كأس الأمم الإفريقية 1998.

أخبار ذات صلة

newsletter