مانشستر سيتي يتوج بكأس الرابطة مجددا

رياضة
نشر: 2021-04-25 21:14 آخر تحديث: 2021-04-25 21:14
من اللقاء
من اللقاء

توج مانشستر سيتي بلقبه الرابع على التوالي في بطولة كأس رابطة المحترفين الإنجليزية بفوزه الثمين 1 / صفر على توتنهام اليوم الأحد في المباراة النهائية للبطولة على استاد "ويمبلي" العريق في لندن.

وعادل مانشستر سيتي بهذا رقمين قياسيين في البطولة حيث اقتسم مع ليفربول صدارة أكثر الفرق تتويجا بلقب هذه البطولة كما أصبح ثاني فريق فقط بعد ليفربول يتوج بلقب البطولة في أربع نسخ متتالية.

وكان ليفربول هو النادي الوحيد الذي سبق له الفوز باللقب أربع مرات متتالية وكان ذلك من موسم 1980 / 1981 إلى موسم 1983 / 1984 قبل أن يعادل مانشستر سيتي هذا الرقم القياسي اليوم بإحراز اللقب للموسم الرابع على التوالي وللمرة الثامنة في تاريخ البطولة.

وفي المقابل ، تجمد رصيد توتنهام عند أربعة ألقاب كان أحدثها في موسم 2007 / 2008 .

وانتهى الشوط الأول من المباراة بالتعادل السلبي ، الذي ظل قائما بين الفريقين ، حتى سجل إيمريك لابورت هدف المباراة الوحيد بضربة رأس في الدقيقة 82 .

وأنقذت رأس لابورت فريق مانشستر سيتي من خوض وقت إضافي لحسم اللقب علما بأن الفريق سيخوض مباراة صعبة أمام مضيفه باريس سان جيرمان الفرنسي يوم الأربعاء المقبل في ذهاب الدور قبل النهائي لدوري أبطال أوروبا.

وأحرز مانشستر سيتي اليوم أول ثلاثة ألقاب يمكنه الفوز بها في الموسم الحالي حيث يتصدر الفريق أيضا جدول الدوري الإنجليزي بفارق عشر نقاط أمام مانشستر يونايتد ويحتاج للفوز بمباراتين فقط من المباريات الخمسة المتبقية له في المسابقة ليتوج بلقب البطولة.

وكذلك ، يمكن لمانشستر سيتي بلوغ المباراة النهائي لدوري أبطال أوروبا والمنافسة على الفوز باللقب للمرة الأولى في تاريخه إذا نجح في اجتياز عقبة سان جيرمان في المربع الذهبي.

وكان مانشستر سيتي ودع بطولة كأس إنجلترا بالهزيمة أمام تشيلسي في المربع الذهبي للبطولة مطلع الأسبوع الماضي ليفقد حلم الفوز بالرباعية في الموسم الحالي.

وبدأ مانشستر سيتي المباراة بقوة ونشاط هجومي ملحوظ ، وضغط دفاع توتنهام في اللحظة المناسبة على رحيم ستيرلنج في الدقيقة الرابعة لمنعه من التوغل داخل منطقة الجزاء وتشكيل خطورة على المرمى.

وكرر رحيم ستيرلنج المحاولة اثر هجمة سريعة لمانشستر سيتي في الدقيقة السابعة توغل من خلالها ستيرلنج داخل المنطقة من الناحية اليسرى ومرر الكرة إلى فيل فودين المتحفز أمام المرمى ولكن الأخير لعبها بجوار القائم.

وواصل مانشستر سيتي ضغطه ، ولعب رياض محرز ضربة ركنية في الدقيقة 11 أبعدها حارس توتنهام بصعوبة من أمام مرماه.


اقرأ أيضاً : غريزمان: التتويج بلقب الدوري بين أيدينا


ووسط الهجوم المتواصل لمانشستر سيتي ، شهدت الدقيقة 19 أول هجمة خطيرة لتوتنهام ولكنها انتهت إلى ركنية ، كما سدد توبي ألديرفيلد كرة قوية من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة التالية ذهبت خارج المرمى.

ولكن الفرصة الأخطر كانت لمانشستر سيتي في الدقيقة 26 اثر هجمة سريعة منظمة وتمريرة لعبها كيفن دي بروين من الناحية اليمنى وارتطمت بالدفاع وتهيأت لفودين الذي سددها باتجاه المرمى ولكن الحارس تصدى لها ببراعة لترتطم بعدها بالقائم وتخرج لركنية.

كما عاند الحظ ستيرلنج في فرصة أخرى في الدقيقة 30 اثر هجمة سريعة لمانشستر سيتي حيث ذهبت تسديدته خارج القائم.

وتلاعب محرز بدفاع توتنهام في الناحية اليمنى وسدد كرة رائعة في الزاوية البعيدة على يمين الحارس في الدقيقة 35 لكنها مرت خارج القائم مباشرة.

وكرر محرز المحاولة في الدقيقة 37 بتسديدة نموذجية من خارج منطقة الجزاء ولكن الكرة مرت فوق الزاوية العليا اليمنى لمرمى توتنهام.

وباءت محاولات مانشستر سيتي في الدقائق التالية بالفشل وكان أبرزها تسديدة جواو كانسيلو من أمام منطقة الجزاء في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع ، والتي تصدى لها الحارس ، لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.

واستأنف مانشستر سيتي محاولاته الهجومية مع بداية الشوط الثاني ، وواصل الفريق هيمنته على مجريات اللعب ، ولكن الفرص ضاعت تباعا من جانب إلكاي جيوندوجان وفيرناندينيو وفيل فودين ومحرز.

وفي المقابل ، واصل توتنهام الاعتماد على المرتدات السريعة التي لم تشكل خطورة حقيقية على دفاع مانشستر سيتي.

وتألق هوجو لوريس حارس مرمى توتنهام في التصدي للعديد من الفرص وخاصة ضربة رأس من فيرناندينيو ثم تسديدة قوية من محرز ليستمر التعادل السلبي قائما بين الفريقين.

وواصل مانشستر سيتي ضغطه الهجومي حتى أسفر هذا الضغط عن ضربة حرة بالقرب من الراية الركنية ، ولعبها دي بروين وارتقى لها لابورت ليحولها برأسه إلى داخل المرمى في زاوية صعبة للغاية على يسار الحارس ومدافعي توتنهام.

وعاند الحظ مانشستر سيتي في أكثر من فرصة كانت كافية لزيادة رصيده من الأهداف في الدقائق التالية فيما فشلت محاولات توتنهام لتسجيله هدف التعادل ليتوج مانشستر سيتي باللقب الغالي.

(د ب أ) أز 2021/4/25

أخبار ذات صلة

newsletter
newsletter

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني