مقتل خمس نساء بانفجار في مدينة الحديدة اليمنية

عربي دولي
نشر: 2021-01-02 16:47 آخر تحديث: 2021-01-02 16:47
الصورة أرشيفية
الصورة أرشيفية

قتلت خمس نساء وأصيب سبعة أشخاص آخرين بينهم أطفال جراء سقوط قذيفة مساء الجمعة في صالة أفراح بمدينة الحديدة الاستراتيجية في غرب اليمن والخاضعة لسيطرة الحوثيين، بعد أيام من هجوم استهدف الحكومة اليمنية الجديدة في عدن.


اقرأ أيضاً : حكومة هادي تحمّل إيران مسؤولية قصف مطار عدن


ووفق ناشطين في الحديدة فإن القذيفة سقطت في وقت متأخر مساء الجمعة في صالة الافراح الواقعة قرب شارع المطار على خط الجبهة بين القوات الحكومية والحوثيين.

ويعكس هذا الهجوم الوضع الهش الذي يسود المدينة الواقعة على البحر الأحمر رغم وقف إطلاق نار كان قد توصل إليه طرفا النزاع نهاية 2018 إثر مفاوضات جرت في العاصمة السويدية ستوكهولم برعاية الأمم المتحدة، وهو يشهد خروقات بين الحين والآخر.

وتبادلت القوات الحكومية والحوثيون الاتهامات بشأن الجهة التي نفذت عملية القصف.

وقال المتحدث باسم المقاومة الوطنية المحسوبة على القوات الحكومية وعضو الوفد الحكومي في اللجنة الأممية في الحديدة العميد صادق دويد لوكالة فرانس برس "ندين الجريمة البشعة التي ارتكبها الحوثيون بقصف صالة أفراح والتي راح ضحيتها شهداء وجرحى من المدنيين".

وأوضح دويد أن "هذه الجريمة بحق أبناء مدينة الحديدة في ظل سريان +اتفاق ستوكهولم+ يؤكد مضي ميليشيا الإجرام الحوثية في تصعيدها باستهداف اليمنيين وتجمعاتهم السكانية (...) ضاربة عرض الحائط بالقانون الدولي الإنساني ومتنصلة من جميع الاتفاقات المبرمة".

أخبار ذات صلة

newsletter
newsletter

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني