بلتاجي : عمان مقصد سياحي وانساني في ظل ما يتمتع به الأردن من أمن واستقرار وقياده حكيمة

محليات
نشر: 2014-12-08 11:41 آخر تحديث: 2016-07-25 07:20
بلتاجي : عمان مقصد سياحي وانساني في ظل ما يتمتع به الأردن من أمن واستقرار وقياده حكيمة
بلتاجي : عمان مقصد سياحي وانساني في ظل ما يتمتع به الأردن من أمن واستقرار وقياده حكيمة

رؤيا -  قال أمين عمان عقل بلتاجي أن عمان أصبحت مقصدا تجاريا وسياحيا وانسانيا في إطار ما يتمتع به الأردن من أمان واستقرار وقيادة حكيمة .

وأضاف أن الأمانة حققت مؤخرا خطوات ملموسة في محاور البيئة والصحة والأشغال والتخطيط والتنظيم والاستثمار وهوية المدينة، بما ينسجم مع رؤية الامانة بتهيئة عمان لتكون صديقة للاستثمار وجاذبة   للأعمال .

واكد بلتاجي خلال جلسة حوارية بعنوان "الرؤية المستقبلية لمدينة عمان" عقدت مساء امس مع أعضاء جمعية الأعمال الأردنية الأوروبية "جيبا"، أن الأمانة تقدم مقترحات وخيارات عديدة في حال رفضها اقامة اي مشروع وبما يتوافق مع الواقع التنظيمي والمروري وبما يعزز الاستثمار ولا يشكل عائقا له .

وكشف بلتاجي عن بدء امانة عمان بوضع تصور مستقبلي يخدم مدينة عمان على عدة مراحل، يحدد مستقبلها  ويشكل خارطة عمل في السنوات تحافظ على المدينة وطابعها المميز.

ولفت الى ان جملة من المشاريع التنموية ستنفذ في جنوب عمان وحتى الماضونة لتشكل إمتداد منظم للمدينة ، من بينها مدينة السيارات التي ستكون موقعا بديلا للحراجات المنتشرة في عمان .

وأكد ان الأمانة تقدم خدماتها بشمولية وعدالة ولايوجد عمان شرقية وغربية بل يوجد شرق وغرب وشمال وجنوب عمان .

وقال ان وزارة النقل تدرس حاليا ربط المحطة بمطار الملكة علياء الدولي بالقطار مؤكدا ان تطوير منظومة النقل العام حق للمواطن ومن اولويات عمل الأمانة .

وبين امين عمان أن الأمانة تجري الان مسح وتدقيق شامل من أجل تحقيق رؤيتها المستقبلية حول عمان وبشكل شمولي ، وذلك من ناحية المسوحات الشاملة للأبنية والأراضي لبيان التجاوزات والتعديات والفروقات ، والقوانين والأنظمة التي تحكم عمل الأمانة مع المدينة ومواطنيها، ومن ناحية البنية التحتية من طرق وعبّارات وجسور وأنفاق ونقل وأرصفة وإنارة وغيرها من خدمات بلدية شاملة.

واضاف أن الأمانة تعمل على تطوير وتعديل الانظمة والتشريعات لتواكب توسع ونمو المدينة ، وتعالج الكثير من المظاهر والسلوكيات السلبية ، منوها أن عجلة المشاريع الكبرى عادت لتدور حيث ستباشر قريبا بانشاء تقاطع الصناعة وتقاطع البا وجاوا ومرج الحمام، وطرح عطاء المرحلة الثانية من مشروع الباص السريع على شارع الأميرة بسمة .

واشار بلتاجي ان الامانة تعمل على مشروع توليد الطاقة من النفايات في مكب الغباوي ، وعلى منح حوافز لتشجيع البناء الأخضر في عمان ، وإدخال 50 سيار هايبرد قريبا ضمن اسطولها لتوفير الطاقة ، ودراسة عروض لإنارة المدينة بوحدات انارة توفير الطاقة .

ودعا الى تقديم مشاريع استثمارية في حدائق الملك عبدالله الأول  في الشميساني بما يخدم واقع المدينة ومستقبلها لافتا الى انجاز نقل سوق العبدلي الى موقعه الجديد في رأس العين وجهود الأمانة لتنظيم وسط المدينة ومعالجة الكثير من السلبيات فيه .

كما اشار ان مدينة عمان فازت في تحدي الـ 100 مدينة مرنة بين مئات المدن في العالم ، وذلك ضمن المبادرة المكرسة لمساعدة المدن في مختلف أنحاء العالم لتصبح أكثر مرونة مع التحديات المادية والاجتماعية والاقتصادية. ممايعزز قدرتها على تنفيذ مشاريع خدمية مميزةوبين بلتاجي أن الأمانة توسع قاعدة الحوار والمشاركة في اتخاذ القرار من قبل المواطن من خلال الزيارات والجولات الميدانية ولقاء المواطنين عبر اذاعة هوا عمان ، لافتا الى أهمية مشاركةالمواطن في الانتخابات البلدية وانتخاب من يمتلك القدرة على ايصال صوته ويعمل لأجله.

 بدوره، عبر رئيس جمعية رجال الأعمال الأردنية "جيبا" عيسى حيدر مراد، عن تقديره للجهود التي تبذلها الأمانة للنهوض بالمدينة ، والتواصل مع جميع الفئات في عمان لتحقيق هذه الغاية.

واستعرض مراد جملة من القضايا والظواهر السلبية التي تمثل هموم التجار والمستثمرين والتي عملت الامانة على حل الجزء الاكبر منها كظاهرة انتشار البسطات ، والازدحام المروري في مناطق وسط البلد والصويفية ، وتنظيم مواقف للسيارات في مناطق الاسواق التجارية .

وجرى خلال الجلسة التي حضرها مدير المدينة المهندس فوزي مسعد حوار تناول عددا من التحديات كأزمة المواصلات والحلول المقترحة، والعلاقات التشاركية بين القطاعين الخاص والعام، وقدم الحضور عددا من المقترحات لتطوير خدمات الأمانة بما يتلائم مع متطلبات البيئة الاستثمارية.

أخبار ذات صلة

newsletter