مهندس بيئي فلسطيني يزرع أصنافاً متنوعة وغريبة على درج منزله - فيديو

فلسطين
نشر: 2020-12-19 22:53 آخر تحديث: 2020-12-19 22:58
مهندس بيئي فلسطيني يزرع أصنافاً متنوعة وغريبة على درج منزله
مهندس بيئي فلسطيني يزرع أصنافاً متنوعة وغريبة على درج منزله

في الوقت الذي تفقد فيه مساحتك للزراعة في ظل الأوضاع الراهنة؛ هناك من يوجد مساحات زراعية على الدرج. هذه قصة عمر عاصي الذي سافر إلى ألمانيا ليدرس هندسة الكهرباء فعاد مزارعا باحثا عن الحلول البيئية.

تجربة عمر عاصي الفريدة بالزراعة الدورية المنتظمة على الدرج وتسمى الزراعة الحضارية، لم تأت من فراغ، فهي مثال حي على الارتباط بالأرض رغم كل التحديات التي تواجه فلسطينيي الداخل فيما يتعلق بالأرض والمسكن؛ إضافة إلى اهتمامه بالبحث عن حلول تقنية من وحي المجتمع لمشاكل بيئية.


اقرأ أيضاً : جماعات الضغط المؤيدة للاحتلال تدعو إلى وقف استخدام اسم "فلسطين"


ما يثير اهتمام المهندس البيئي عمر عاصي أيضًا، هو الجانب الاجتماعي للزراعة، حيث لا يهمه انتاجية مزروعاته كما المعتاد، بقدر ما تهمه القص الناتجة عنها والتي تتحول الى حواريات دائمة بين أفراد العائلة، خاصة عند زراعة أصناف غريبة كالفجل الأسود والبندورة البلدية التي لم نعد نراها في الأسواق. 

يختبئ في كل أصيص من هذه الأصص الملونة سر بيئيى لربما، لكن ما هو مؤكد، ان هذه الأصص الصغيرة وبإنتاج ذاتيّ قادرة على توفير ما تحتاجه العائلة.

 

 

أخبار ذات صلة

newsletter
newsletter

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني