قلق من التصّور المتزايد بأن جائحة كورونا قد انتهت

عربي دولي
نشر: 2020-12-04 22:26 آخر تحديث: 2020-12-04 22:26
تعبيرية
تعبيرية

أبدى المدير العام لمنظمة الصحة العالمية الدكتور تيدروس أدهانوم غيبريسوس، قلق المنظمة من التصّور المتزايد بأن الجائحة قد انتهت، تزامنا مع ما يشهده العالم من تقدّم في مسار اللقاحات ضد كوفيد-19.


اقرأ أيضاً : الصحة العالمية تحذر من أن تعميم اللقاحات لا يعني اختفاء كوفيد-19


وأضاف غيبريسوس، في إحاطته الإعلامية حول آخر مستجدات كوفيد-19، في المؤتمر الصحفي الذي عقدته المنظمة مساء اليوم الجمعة، عبر تقنية الاتصال المرئي، "إنّ التقدّم الحاصل في اللقاحات يمنحنا دفعة إلى الأمام، ويمكننا الآن أن نبدأ برؤية الضوء في نهاية النفق"، ولكنه مع ذلك، وحتى مع بدء طرح اللقاحات، فإن الناس ستحتاج إلى الاستمرار في الالتزام بتدابير الصحة العامة حتى تتم حماية الجميع؛ حيث تشهد العديد من الأماكن حاليا ارتفاعًا كبيرًا في معدل انتقال الفيروس؛ ما يشكل ضغطًا هائلاً على المستشفيات ووحدات العناية المركزة والعاملين الصحيين.

وأوضح المدير العام للمنظمة، أن جائحة كوفيد-19 لا زالت مستمرة، وأن أمام العالم طريق طويل للقضاء عليها، مضيفا أن القرارات التي يتخذها القادة والمواطنون في الأيام المقبلة ستحدد مسار الفيروس على المدى القصير، ومتى سينتهي هذا الوباء في النهاية.

وبشأن اللقاحات، بيّن غيبريسوس بأن المنظمة تعمل مع شركاءها على جميع المستويات، وتعمل على تعزيز التصنيع وضمان نشر لقاحات كوفيد-19، مؤكدا أهمية توزيع هذه اللقاحات بعدالة على الصعيد العالمي.

وذكر أن مرفق كوفاكس (وهو مبادرة عالمية لضمان الحصول على التشخيصات والعلاجات واللقاحات لكوفيد-19 بعدالة على الصعيد العالمي)، تمكّن من تامين الحصول على 700 مليون جرعة من ثلاثة لقاحات، مضيفا أن المنظمة تهدف العام المقبل لاستخدام أموال إضافية لضمان توفر ما لا يقل عن ملياري جرعة من اللقاحات الآمنة والفعالة في جميع أنحاء العالم.

وقال غيبريسوس، إن مرفق كوفاكس يعتزم تقديم جرعات لتمكين 189 دولة لتطعيم الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بالفيروس، ففي المرحلة الأولى من بدء إعطاء اللقاحات، سيتم توفير جرعات كافية لتغطية العاملين في مجال الرعاية الصحية والاجتماعية، ومع زيادة العرض من اللقاحات عالميا، سيتم طرح اللقاحات لتغطي 20 بالمئة من سكان البلدان والاقتصادات المشاركة في مرفق كوفاكس؛ ما يضمن تغطية المزيد من الفئات المعرضة لخطر كبير.

أخبار ذات صلة

newsletter
newsletter

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني