كورونا يجتاح أمريكا اللاتينية دون رحمة

عربي دولي
نشر: 2020-05-23 11:31 آخر تحديث: 2020-05-23 11:31
الصورة أرشيفية
الصورة أرشيفية
المصدر المصدر

يواصل فيروس كورونا المستجدّ تفشيه من دون رحمة في أمريكا اللاتينية التي باتت بدورها بؤرة للوباء خصوصاً في البرازيل التي أصبحت الدولة الثانية عالمياً من حيث عدد الإصابات بعد الولايات المتحدة.


اقرأ أيضاً : دراسة: حفل زفاف إربد تسبب في تفشي فيروس كورونا بالأردن


وأعلنت وزارة الصحة البرازيلية الجمعة وفاة أكثر من ألف شخص بكوفيد-19 خلال 24 ساعة.

وهذا اليوم الثالث من أصل أربعة أيام، الذي تسجّل فيه البلاد مثل هذا العدد من الوفيات.

وبلغ عدد الوفيات الإجمالي 21 ألفا و48 ما يجعل البرازيل الدولة السادسة الأكثر تضرراً من الوباء في العالم. إلا أنها الثانية عالمياً من في عدد الإصابات الذي بلغ 330 ألفا و890 بينها 20 ألفا و803 خلال الساعات الأربع والعشرين الأخيرة.

وفي السابق، كانت روسيا الثانية عالميا (326 ألفا و488 إصابة) بعد الولايات المتحدة (1,6 مليون إصابة).

وأعلنت منظمة الصحة العالمية الجمعة أن أمريكا الجنوبية باتت "بؤرة جديدة" لوباء كوفيد-19.

 

أخبار ذات صلة