زينة رمضان حاضرة في الكرك رغم كورونا - فيديو

محليات
نشر: 2020-05-10 21:36 آخر تحديث: 2020-05-10 21:36
زينة رمضان حاضرة في الكرك رغم كورونا
زينة رمضان حاضرة في الكرك رغم كورونا

بهجةُ رمضان هذا العام مسروقة، إختطفها فيروس كورونا المستجد، لكن وعلى الرغم من ظروف الحظر التي رافقت جائحة كورونا العالمية، فإنه لا يمكن أن يمر شهر رمضان دون أن تجد شوارع محافظة الكرك وأحياءها، وقد إكتست بأجمل زينة إحتفالا بالشهر الفضيل، فقد أصبحت هذه الزينة عرفا وتقليدا مستمرا منذ زمن طويل كتعبير بسيط يعبر عن سعادة المواطنين والأطفال بحضور شهر رمضان المبارك، فرغم كورونا الذي أخفى ملامح الإحتفال بهذا الشهر الفضيل تبقى زينة رمضان حاضرة لترسم الفرحة في شوارع خيم عليها الصمت في زمن كورونا.


اقرأ أيضاً : الحكومة تعلن ارتفاع عدد الاصابات بكورونا في الأردن.. تفاصيل وفيديو


وعلى الرغم من كورونا، فلم تقتصر الزينة والانوار على الشوارع وحسب، بل إمتدت إلى كل البيوت والاحياء ، فدائما هناك زينة توضع على النوافذ أو على جدران المنازل وهي في الغالب فوانيس ضخمة تتصل فيما بينها لتشيع الفرحة في نفوس الصغار والكبار.

وعلى الرغم من إختفاء طقوس الإحتفاء بالشهر الفضيل بسبب جائحة كورونا التي ألقت بظلالها على العالم،فإن ذلك لم يؤثر في شكل وحضور ومضمون الزينة الرمضانية في الكرك التي باتت تعامل مستلزماتها مثل بقية مستلزمات الشهر، فأجواء الفرح بقدوم رمضان تخيم على النفوس والشوارع، تضفي طابعا جماليا مرتبطاً بخصوصية هذا الشهر الفضيل.

أخبار ذات صلة