"الكهرباء" تلوّح بفصل التيار عن بلديات الطفيلة والحسا وبصيرا

محليات
نشر: 2014-11-20 01:06 آخر تحديث: 2016-07-15 21:30
"الكهرباء" تلوّح بفصل التيار عن بلديات الطفيلة والحسا وبصيرا
"الكهرباء"  تلوّح بفصل التيار عن بلديات الطفيلة والحسا وبصيرا
المصدر المصدر

رؤيا - الراي -  لوحت شركة الكهرباء في محافظة الطفيلة، بفصل التيار الكهربائي خلال الاسبوع المقبل عن بلدية الطفيلة الكبرى وبلديتي الحسا وبصيرا، لتراكم الفواتير عليهم، وفق مدير الشركة المهندس خالد الزيدانيين.
وقال الزيدانيين، في لقاء اجرته معه «الرأي» أمس، «ان قيمة الفواتير المتراكمة على بلدية الطفيلة الكبرى بلغت (350) الف دينار، وبلغت على بلدية الحسا (30)الف دينار، فيما بلدية لواء بصيرا وصلت الى (52) الف دينار، ما يلزم الشركة بفصل التيار الكهربائي الى حين دفع الفواتير المتراكمة على تلك البلديات، وستقوم الشركة ايضا بقطع التيار الكهربائي عن انارة الشوارع التابعة للبلديات المتراكم عليها ذمم لشركة الكهرباء».
وبين الزيدانيين ان مخاطبات عدة اجرتها الشركة مع بلديات محافظة الطفيلة لسداد قيمة الفواتير المتراكمة عليها منذ اكثر من ثلاث سنوات، دون جدوى، حيث تقوم البلديات بدفع مبالغ بسيطة من قيمة الفواتير دون التسديد الكامل للذم المتراكم عليها.
من جهته، بين رئيس بلدية الطفيلة الكبرى بالوكالة عبدالقادر السعود، أن الوضع المادي للبلدية والعجز الذي تعانيه في موازنتها يمنعانها من دفع الفواتير المتراكمة عليها للشركة وللعديد من الجهات الأخرى التي تطالب بطرق قانونية وغير قانونية بديونها المستحقة الدفع.
وقال إن ديون شركة الكهرباء متراكمة منذ اكثر من ثلاث سنوات، وخاطبتهم الشركة عشرات المرات لدفع المبالغ المتراكمة، وطلبت البلدية بدورها قرضا من بنك تنمية المدن والقرى لتسديد المبلغ ولكن دون جدوى، بسبب تراكم الديون عليها للبنك.وتطالب مؤسسة الضمان الاجتماعي بديون تقدر بمليون دينار من بلدية الطفيلة الكبرى مستحقة الدفع كذلك، ولم تقم البلدية بتسديدها حتى الآن، وفق السعود.
وناشد السعود وزارة البلديات والجهات المعنية بحصول البلدية على قرض بدون فوائد أو دعمها ماديا حتى تغطي النفقات التي تتحملها شهريا لتستطيع تقديم جزء من الخدمات للمواطنين، خصوصا أنها تسدد رواتب موظفيها على الحساب المكشوف من بنك تنمية المدن والقرى.

أخبار ذات صلة