كل ما تريد معرفته عن كورونا.. وكيف تقي نفسك منه

عربي دولي
نشر: 2020-02-09 11:26 آخر تحديث: 2020-02-09 11:26
ارشيفية
ارشيفية

يعدّ "فيروس كورونا" مصطلحاً شائعاً لمجموعة من الفيروسات، التي توجد عادة في الحيوانات وتتسبب في اضطرابات صحية شديدة عند انتقالها إلى البشر. ويُطلق على انتقال الفيروسات من الحيوانات إلى البشر تعريف "فيروس حيواني المنشأ"، وفيروس كورونا هو واحد منها.

وأعلنت السلطات الصينية، الأحد، أن فيروس كورونا المستجد أودى بحياة 811 شخصا في الصين، في حصيلة تزيد عن تلك التي حصدها وباء سارس في العامين 2002-2003 في العالم أجمع.

وفي العامين 2002-2003 حصدت "المتلازمة الرئوية الحادة الوخيمة" (سارس) التي تنتمي مع فيروس كورونا المستجد إلى نفس السلالة الفيروس أرواح 774 شخصاً في العالم أجمع.

وتتواجد العديد من فيروسات كورونا في الحيوانات ولا تسبب لها أي ضرر، إلا أنها تتحول أحياناً إلى سلالات قاتلة. وعندما تتلامس هذه السلالات القاتلة من كورونا مع البشر، تؤثر عليهم بأعراض خفيفة إلى شديدة تتراوح من نزلات البرد الشائعة إلى اضطرابات الجهاز التنفسي الحاد والالتهاب الرئوي وتصل إلى الوفاة.

وأكدت منظمة الصحة العالمية، السبت، أنها تجمع معلومات إضافية عن الفيروس الفتاك لتساعدهم في فهم سبل علاجه.

وفي هذا السياق أورد يورد "Boldsky" إجابات على 20 سؤالاً متعلقاً بفيروس كورونا الجديد، الذي أثار رعباً عالمياً بعد تفشيه في الصين وخارجها.

1. ما هو اسم فيروس كورونا الجديد؟

تم إطلاق مصطلح "فيروس كورونا الجديد" على السلالة التي لا يمكن اكتشافها من الفيروس التاجي الجديد، والتي ظهرت مؤخراً في ووهان الصينية. ونظراً لعدم تحديد هوية هذا الفيروس بعد، فقد استقر الرأي على تسميته 2019-nCoV.

2. ما هو السارس؟

إن مصطلح SARS-CoV يعني فيروس كورونا المتلازمة التنفسية الحادة الوخيمة، وهو مرض فتاك ومعدٍ بشكل وبائي. تفشى عام 2002 بالصين وفي جميع أنحاء العالم، بعدما انتقل من الخفافيش وقطط الزباد، المنتشرة في آسيا الاستوائية.


اقرأ أيضاً : ارتفاع عدد الوفيات بسبب فيروس كورونا في الصين إلى 803


3. ما مدى تشابه كورونا الجديد مع السارس؟

ينتمي فيروس 2019-nCoV إلى نفس عائلة الفيروسات المسببة للسارس، لكنه ليس الفيروس نفسه.

4. ما مدى خطورة فيروس كورونا الجديد؟

يمكن أن يسبب فيروس كورونا الجديد أعراضاً خفيفة إلى شديدة لدى الأشخاص المصابين بالفيروس. عادة ما تكون الأعراض الخفيفة لفيروس كورونا شبيهة بالإنفلونزا، والتي تشمل سيلان الأنف والسعال والتهاب الحلق والحمى. لكن عندما تصبح الأعراض حادة، فتؤدي إلى صعوبات في التنفس أو التهاب رئوي أو الوفاة.

5. ما الحالات المرضية الأكثر عرضة للإصابة بفيروس كورونا؟

إنهم أصحاب أمراض ضعف الجهاز المناعي أو مرضى السكري واضطرابات الجهاز التنفسي.

6. هل انتقل فيروس كورونا إلى البشر من مصدر حيواني؟

يعتقد الباحثون أن فيروس 2019-nCoV انتشر على الأرجح من سوق للحيوانات والمأكولات البحرية في الصين بعد تشخيص الحالة الأولى لفيروس كورونا البشري، غير أن هذا لا يعني أنه يمكن الإصابة بفيروس كورونا من الحيوانات الأليفة أو أي حيوانات في المطلق.

ولكن نظراً لأن الحالات السابقة لفيروس كورونا كانت من مصدر حيواني ويعتقد أن 2019-nCoV قد انتقل أيضاً من أحد الحيوانات، فمن الأفضل تجنب أي اتصال مباشر مع الحيوانات الحية في سوق المأكولات البحرية أو الأسطح الملامسة لتلك الحيوانات حتى يتم تحديد مصدر العدوى بدقة. كما ينصح الخبراء بالامتناع عن تناول أي مأكولات بحرية بدون طهي جيد.

7. هل تنتقل عدوى فيروس كورونا الجديد من شخص إلى آخر؟

الإجابة هي نعم. إن فيروس كورونا الجديد معد من شخص لآخر، والسبب هو أنه يؤثر بشكل رئيسي على الجهاز التنفسي للشخص ويسبب أعراض البرد الشائعة مثل العطس والسعال. وعندما يعطس الشخص أو يسعل دون أي كمامة واقية، تخرج قطرات الجهاز التنفسي المصابة وتنتشر على الأشخاص المحيطين به أو من يلامس الأشياء التي استخدمها الشخص المصاب. يمكن أن يكون الرذاذ الصادر عن الجهاز التنفسي المصاب بفيروس كورونا عبارة عن إفرازات أو عطس أو سعال أو لعاب.

أخبار ذات صلة