البنك الدولي: 800 مليون شخص بالعالم يعتمدون على الزراعة لكسب لقمة العيش

اقتصاد
نشر: 2014-11-14 09:43 آخر تحديث: 2016-06-26 15:24
البنك الدولي: 800 مليون شخص بالعالم يعتمدون على الزراعة لكسب لقمة العيش
البنك الدولي: 800 مليون شخص بالعالم يعتمدون على الزراعة لكسب لقمة العيش
المصدر المصدر

رؤيا- الاناضول - كشف البنك الدولي أن نحو 800 مليون شخص في جميع أنحاء العالم، 78% من فقراء العالم الناس يعيشون في المناطق الريفية ويعتمدون على الزراعة وتربية الماشية وتربية الأحياء المائية والأعمال الزراعية الأخرى لتوفير الغذاء وكسب لقمة العيش.

وأكد البنك الدولي في تقرير حصلت وكالة الأناضول على نسخة منه اليوم الجمعة أن الزراعة واحدة من أقوى الأدوات لزيادة الدخل الشعوب الفقيرة كما أنها جزء لا يتجزأ من القضاء على الفقر وتعزيز الرخاء المشترك لأفقر الفقراء في العالم.

وتقول الأمم المتحدة إنه في عام 2011، تجاوز عدد سكان العالم 7 مليارات نسمة، وفيما بين عامي 2010 و2014، ازداد عدد سكان العالم بمعدل 1.2%سنويا. وأضافت أن أفريقيا وآسيا ستكونان مسؤولتان عن 90% من النمو السكاني في العالم فيما بين عامي 2014 و 2050، وسيحدث نحو 40% من النمو السكاني في أقل البلدان نموا في العالم.

وأضاف البنك الدولي أن الزراعة ليست مهمة فقط لفقراء الريف، بل مهمة أيضا لمحاربة الجوع وسوء التغذية وتعزيز معالجة الأمن الغذائي للسكان الذين يتوقع أن يصل عددهم إلى 9 مليارات بحلول عام 2050.

وتخلق الزراعة فرص عمل  في المزارع والأسواق، وعبر السلسلة الغذائية من المزرعة إلى المائدة، كما أنها  مهمة أيضا في مكافحة تغير المناخ.

وكشف البنك الدولي أنه قدم قروضا بقيمة 8.3 مليار دولار للاستثمار في مجال الزراعة خلال 2014، ليصبح الممول الرئيسي للقطاع.

وأوضح أن غالبية قروضه تذهب إلى زيادة الإنتاجية والأمن الغذائي وتحسين الوصول إلى الأسواق، ويهدف إلى مساعدة المزارعين على التكيف مع المخاطر، والحد من عدم المساواة بين الجنسين، وجعل الزراعة أكثر استدامة من الناحية البيئية وتعزيز الزراعة الذكية مناخيا.

وقال يورجن فوجل، مدير الزراعة والخدمات البيئية بالبنك الدولي  :" الزراعة يجب أن تصبح جزءا من الحل لكثير من مشاكل التنمية الأكثر إلحاحا في العالم.. يتعين على البلدان النامية أن تمارس الزراعة بشكل  مستدام بسبب تأثيرها الإيجابي المحتمل على كل شيء من خلق فرص العمل وتحقيق الأمن الغذائي، ومكافحة تغير المناخ، كما أن الزراعة تحدث نموا اقتصاديا وتحسن الحياة اليومية لأفقر الناس في العالم. "

أخبار ذات صلة