مئات اليمنيين يطالبون بإخراج مسلحي "الحوثي" من محافظة الحديدة

عربي دولي
نشر: 2014-11-13 11:17 آخر تحديث: 2016-06-26 15:24
مئات اليمنيين يطالبون بإخراج مسلحي "الحوثي" من محافظة الحديدة
مئات اليمنيين يطالبون بإخراج مسلحي "الحوثي" من محافظة الحديدة
المصدر المصدر

رؤيا- شارك مئات اليمنيين، اليوم الخميس، في وقفة احتجاجية، طالبت بخروج مسلحي جماعة "أنصار الله" المعروفة إعلاميا باسم "جماعة الحوثي"، من مدينة الحديدة، غربي البلاد، بحسب شهود عيان.
وقال شهود العيان، إن المشاركين رددوا في الوقفة التي نظمها مجلس "شباب الثورة" (غير حكومي)، أمام مقر المحافظة، بمدينة الحديدة (تحمل اسم المحافظة)، هتافات مطالبة بإخراج مسلحي الحوثيين من المدينة.
ومن بين الهتافات التي رددها "لا لا للاستفزاز"، "يا حوثي اسمع رسالة..الساحل محمي برجاله"، بحسب مراسل الأناضول.
وندد المحتجون بما وصفوها "جرائم القتل والاختطاف" التي قالوا إن جماعة الحوثي مارستها ضد أبناء المحافظة، خلال الأسابيع الماضية، دون أن يتسنى الحصول على تعقيب فوري من قبل الجماعة حول ذلك.
كما طالب المحتجون بسرعة الإفراج عن أمين عام "الحراك التهامي"، عبد الرحمن مكرم، الذي اختطفه مسلحون حوثيون في مدينة الحديدة، قبل أربعة أيام.
والحراك التهامي، حركة نشأت بعد الاحتجاجات الشعبية باليمن في العام 2011 التي أطاحت بالرئيس السابق علي عبد الله صالح، وتتخذ من حارة "اليمن" غربي مدينة الحديدة، معقلاً رئيسياً لها.
وخلال الأسابيع الماضية، سيطر مسلحون موالون لجماعة "أنصار الله"، على عدة مناطق استراتيجية بمحافظة الحُدَيْدة، المطلة على ساحل البحر الأحمر، غربي البلاد، بينها المطار المدني والعسكري، والميناء الرئيسي.
ومنذ أيام، بدأ مسلحو الجماعة، الدخول إلى محافظات ومدن يمنية والسيطرة على مقرات حكومية، وإقامة نقاط تفتيش، خلافاً للعاصمة صنعاء التي أحكموا السيطرة عليها في 21 سبتمبر/أيلول الماضي.
ومنذ 21 سبتمبر/ أيلول الماضي، تسيطر جماعة "أنصار الله"، المحسوبة على المذهب الشيعي، بقوة السلاح على المؤسسات الرئيسية في صنعاء، ورغم توقيع جماعة الحوثي اتفاق "السلم والشراكة" مع الرئيس اليمني، عبد ربه منصور هادي، وتوقيعها على الملحق الأمني الخاص بالاتفاق، والذي يقضي في أهم بنوده بسحب مسلحيها من صنعاء، يواصل الحوثيون تحركاتهم الميدانية نحو عدد من المحافظات والمدن اليمنية بخلاف العاصمة.

أخبار ذات صلة