500 مشارك بقمة "الألعاب الالكترونية" بعمان

اقتصاد
نشر: 2014-11-10 23:28 آخر تحديث: 2016-06-26 15:23
500 مشارك بقمة "الألعاب الالكترونية" بعمان
500 مشارك بقمة "الألعاب الالكترونية" بعمان
المصدر المصدر

رؤيا- قال رئيس رابطة الألعاب الإلكترونية الأردنية نور خريس الخميس الماضي إن "التحضيرات تجري على قدم وساق لتنظيم قمة الألعاب الإلكترونية الرابعة في عمان يومي 22 و23 من الشهر الحالي بدعم رئيسي من صندوق الملك عبدالله الثاني للتنمية".

وبين خريس في تصريحات صحافية لـ"الغد" أن هذه القمة التي ستعقد في عمان للعام الرابع على التوالي ستجمع نخبة من صانعي القرار والشركات العالمية المتخصصة في هذه الصناعة التي من المتوقع ان تتجاوز ايراداتها على المستوى العالمي مع نهاية العام الـ 100 مليار دولار.

وأوضح أن القمة العام الحالي ؛التي من المتوقع ان تستقطب اكثر من 500 مشارك، ستتميز بحضور من شركات " جوجل" و " سوني" و ناشري العاب عالميين، فضلا عن تخصيص جلسات لعرض افكار ومناقشات تحديات تواجه الشركات الاردنية ومطوري الالعاب الفرديين من الشباب الاردني.

واكد أن هذه القمة أصبحت تمثّل منصة رئيسية لتبادل الأفكار والخبرات حول هذه الصناعة ما يسهم في جعل الأردن مركزا اقليميا في هذه الصناعة، حيث تهدف قمة الألعاب الإلكترونية إلى تعزيز وتنمية قطاع صناعة الألعاب الإلكترونية في المنطقة، والتأكيد على مكانة المملكة كمركز لتطوير هذه الصناعة في الشرق الأوسط ومساعدة الشركات الأردنية والشباب الأردني من مطورين ومبرمجين ومهتمين بهذه الصناعة إلى اكتساب المهارات والاطلاع على أبرز تطورات الالعاب الرقمية على الإنترنت وشبكات التواصل الإجتماعي والاجهزة المتنقلة.

ويتزامن انعقاد قمة الألعاب الرقمية بعد 10 أيام من منتدى الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لمنطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا والذي ستلتئم اعماله في عمان يومي 12 و13 الشهر الجاري بمشاركة أكثر من 1200 مشاركا من الإقليم والعالم.

إلى ذلك؛ قال خريس إن "رابطة مصنعي الألعاب الرقمية الأردنية وبدعم من صندوق الملك عبدالله للتنمية سيكون لها مشاركات في المنتدى من خلال جلسات تفاعلية توعوية حول صناعة الالعاب وتنظيم حفل تخريج الفوج الخامس لمسابقة تحدي تطبيقات الالعاب الرقمية الذي ينظم كل عام بمشاركة طلبة من المدارس".

وأشار إلى أن صناعة الألعاب الرقمية تتوجه أكثر وتركز حاليا على تطبيقات وألعاب الموبايل مع الإنتشار الكبير للهواتف الذكية حول العالم.

ودعا الشباب الاردني والشركات الناشئة الى التركيز على هذا التوجه حتى يلقوا النجاح.

وتشهد صناعة الألعاب الرقمية أو ما يطلق عليه اصطلاحاً بصناعة "ألعاب الفيديو" حول العالم نموا وطلبا متزايدا منذ خمس سنوات وذلك مع توسع انتشار الإنترنت عريض النطاق المتنقل وانتشار شبكات التواصل الاجتماعي والاجهزة الذكية لا سيما اجهزة الهواتف الذكية والاجهزة اللوحية التي اصبحت منصات رئيسية لتحميل واستخدام الألعاب الرقمية.

ورابطة شركات صناعة الألعاب الإلكترونية هي رابطة تضم الشركات الأردنية المتخصصة في صناعة الألعاب للخلوي والإنترنت، تعمل تحت مظلة جمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات "إنتاج" وبدعم من صندوق الملك عبدالله الثاني للتنمية، وتهدف الرابطة الى بناء قاعدة قوية في هذه الصناعة على الصعيد الإقليمي والمحلي والدولي.

أخبار ذات صلة