مدير عام الموازنة الأسبق يوجه سهام النقد لموازنة الحكومة لعام 2020 - فيديو

اقتصاد
نشر: 2019-12-07 20:04 آخر تحديث: 2019-12-07 20:06
مدير عام دائرة الموازنة العامة الأسبق ابراهيم الدويري
مدير عام دائرة الموازنة العامة الأسبق ابراهيم الدويري

أوضح  مدير عام دائرة الموازنة العامة الأسبق ابراهيم الدويري أن إعداد الموازنة أمر فني يتطلب جهودا عالية ودقيقة..

وأضاف خلال استضافته في نشرة أخبار رؤيا أن العجز المعلن الآن 1247 يجب إعادة النظر فيه من ناحية حسابية، لأنه لم يأخذ بعين الاعتبارات بعض المتغيرات التي قد تطرأ في العام المقبل ، مثل زيادة الرواتب والأجور والتي دخلت فعلا، حيث ستشكل عبءً على الموازنة.


اقرأ أيضاً : دراسة توصي بإعادة هيكلة بنود الموازنه والرقابة على مؤشرات الاداء المالي


وأشار إلى عدم  تحقيق الإيرادات المقدرة لسبب ما، علما أن رئيس الوزراء اعلن لا ضرائب في 20230 ويمكن الدخل من الإيرادات المحلية قد يتعثر أيضا.

 وأكد أن أرقام الموازنة واقعية بشرط اجراء بعض التعديلات عليها، في الوزارات الحكومية عجزها 1247 بحسب ما اعلنوا عن ذلك في مشروع القانون، وهنا لم يأخذوا بعين الاعتبار موضوع المنح التي قد لا تتحقق فهذا سيضاف على العجز للمؤسسات، مشيرا إلى أن العجوز وصل إلى نحو 3 مليارات وهذا رقم كبير جدا، ما يعني ان الدين العام سيعادل الناتج المحلي الإجمالي العام المقبل.

وبين ان الرواتب والأجور هدفها تحسين معيشة المواطنين، ولكن لن يكون لها أثر على النمو الاقتصادي وإن حركت السوق.

 

 

 

 

أخبار ذات صلة