الاتحاد النوعي لمربي الدواجن يطالب بوضع سقوف سعرية للدجاج والبيض حماية للمستهلك

اقتصاد
نشر: 2014-11-07 23:05 آخر تحديث: 2016-06-26 15:23
الاتحاد النوعي لمربي الدواجن يطالب بوضع سقوف سعرية للدجاج والبيض حماية للمستهلك
الاتحاد النوعي لمربي الدواجن يطالب بوضع سقوف سعرية للدجاج والبيض حماية للمستهلك
المصدر المصدر

رؤيا -  دعا رئيس الاتحاد النوعي لمربي الدواجن وبيض المائدة عبد الشكور جمجوم ،وزارة الصناعة والتجارة والتموين الى ضرورة وضع سقوف سعرية لمادتي الدجاج وبيض المائدة لكي يلمس المستهلك حقيقة انخفاض اسعارها.
وأشار جمجوم في تصريحات لصحيفة "الرأي" ان على وزارة الصناعة ان لا تقوم بتحديد الاسعار عند ارتفاعها فقط ، معتبرا ان تحديد سقوف سعرية عند انخفاضها اكثر اهمية ، خاصة ان المستهلك الاردني لم يعد يشعر بانخفاض اسعار السلع عند انخفاضها من مصدرها من المزارع والتي تشهد اسعار الدجاج وبيض المائدة فيها حاليا انخفاضا كبيرا وملموسا وذلك بسبب حلقات التسويق التي تتحكم في اسعارها وتسعى الى تحقيق ربح على حساب المزارع والمستهلك في وقت واحد.

واكد جمجوم على ان اسعار الدواجن تشهد ومنذ عده اشهر انخفاضا كبيرا وصل الى 107-110 قروش للكيلو غير ان الكثير من محال النتافات والمحال التي تبيع الدجاج الطازج مازالت تبيعه باسعار مرتفعة مما يجعل المستهلك لا يشعر بانخفاض اسعار تلك السلع وخاصة عندما تبقى تبيعها تلك المحال باسعار الارتفاعات السابقة، مطالبا بتحديد الية اكثر صرامة للسيطرة على الحلقات التسويقية التي تعمل على ابقاء الاسعار على ما هي علية دون تخفيضها وخاصة في ظل انخفاض اسعار المحروقات خلال الثلاثة اشهر الماضية.

وأضاف جمجوم ان السعر العادل لبيع دجاج التنافات للمستهلك لا يجب ان يتجاوز في احسن الحالات 125 قرشا للكيلو بينما تجد الكثير من المحال مازالت تبيعة من 140-150 قرشا للكيلو ، كما ان الدجاج الطازج لايجب ان يتجاوز السعر العادل لبيعه 2 دينار للكيلو غير ان الكثير من المحال والمولات تبيعة 240-260 قرشا للكيلو ، مؤكدا على ان المزارع والمستهلك اصبحوا يعانون من جشع الحلقات التسويقية التي تسعى الى تحقيق ارباح كبيرة واستغلال انخفاض الدجاج والبيض من المزارع دون عكسة على السوق المحلي.
وقال جمجوم ان البيض يباع اليوم من المزارع باقل الاسعار ولا يتجاوز سعر طبق البيض الكبير 2 دينار بينما يباع في المولات والمحال 3 دنانير وكذلك الحجم المتوسط والصغير منها ، متسائلا كيف سيشعر المستهلك بانخفاض السلع مالم يكن هناك رقابة صارمة على تجار الحلقة التسويقية التي تربط المزارع بالمستهلك ، مؤكدا على ان هناك تراجع كبير في القوة الشرائية لدى المواطنين بعكس الحالة الطبيعية والتي يجب ان ترتفع عندما تنخفض الاسعارمن المزارع خاصة ان انخفاض الدجاج حاليا يعود الى تراجع القوة الشرائية بالاضافة الى المستورد منها.
ويشار الى ان عدد مزارع الدواجن المنظمة في المملكة قد بلغ 2,689 مزرعة، موزعة على المحافظات وتوزعت المزارع ما بين مزارع الدجاج اللاحم التي بلغ عددها 2,297 مزرعة بنسبة بلغت85.4% من العدد الكلي لمزارع الدواجن، ومزارع الدجاج البياض التي شكلت ما نسبته 10.4% من العدد الكلي لمزارع الدواجن بعدد بلغ 278 مزرعة.أما مزارع دجاج الأمهات، فقد بلغ عددها 114 مزرعة أو ما نسبته4.2% من العدد الكلي لمزارع الدواجن.

أخبار ذات صلة