ولي العهد يفتتح قاعة "كهف الأبطال" في مركز الحسين للسرطان

محليات نشر: 2019-08-07 19:09 آخر تحديث: 2019-08-07 19:09
الأمير الحسين بن عبدالله الثاني ولي العهد
الأمير الحسين بن عبدالله الثاني ولي العهد
المصدر المصدر

افتتح سمو الأمير الحسين بن عبدالله الثاني ولي العهد، في مركز الحسين للسرطان، اليوم الأربعاء، قاعة الانتظار "كهف الأبطال"، التي تم تحديثها بتوجيهات من سمو ولي العهد لتكون مكانا مناسبا يوفر الأجواء النفسية المريحة لأطفال المركز.

وجال سمو ولي العهد في مرافق قاعة "كهف الأبطال"، التي تتسع لنحو 70 طفلا، وتضم قاعة سينما، ومنطقة ألعاب تحتوي على مجموعة من وسائل الترفيه المناسبة لمختلف الفئات العمرية.

واستمع سمو ولي العهد إلى إيجاز قدمه رئيس قسم الأطفال في المركز الدكتور إياد سلطان، عن قاعة كهف الأبطال التي تم تحديثها، وبما يسهم في تحسين نفسية الأطفال المراجعين لعيادات المركز، وممن يستكملون إجراءاتهم الطبية خلال فترة العلاج.

ولفت رئيس قسم الأطفال إلى أهمية تهيئة الأجواء المناسبة للأطفال أثناء فترة علاجهم، كون الجانب النفسي لا يقل أهمية عن الجانب الطبي.


اقرأ أيضاً : ولي العهد يصطحب الحاجة فضية الإحيوات إلى منزلها الجديد الذي أوعز ببنائه.. صور وفيديو


يشار إلى أن سمو ولي العهد كان قد وجه خلال شهر أيار الماضي، القائمين على مركز الحسين للسرطان، لتحديث قاعة الانتظار فيه، وذلك أثناء انضمامه إلى مجموعة من أطفال المركز خلال العرض الأول لفيلم "علاء الدين".

وداخل "كهف الأبطال"، لم يخف الأطفال صلاح وزينا ومصطفى ووئام ومحمد وغيرهم فرحتهم بما احتوته القاعة من ألعاب ومكان مخصص لعرض الأفلام، فضلا عن جمالية الألوان التي ازدانت بها جدرانها، فيما عبر عدد من ذوي الأطفال عن سعادتهم بما تم إنجازه داخل القاعة، وتقديرهم لتوجيهات سمو ولي العهد بتحديثها لتوفير بيئة مناسبة وأجواء مريحة للأطفال داخل مركز الحسين للسرطان.

وحضر الافتتاح مدير عام مركز الحسين للسرطان الدكتور عاصم منصور، ومدير عام مؤسسة الحسين للسرطان نسرين قطامش.

ويحتضن مركز الحسين للسرطان، الذي تأسس عام 2001، حوالي 90 بالمائة من حالات سرطانات الأطفال في الأردن، ويحقق نسب شفاء تتوافق مع المعايير العالمية، وتم تخصيص طابقين للمرضى الأطفال، وبرامج رعاية نفسية وشمولية لهم.

أخبار ذات صلة