ابو البصل: "الزكاة" يهدف الى نقل المحتاج من طلب المساعدة الى الانتاج

محليات
نشر: 2019-03-28 19:37 آخر تحديث: 2019-03-28 19:38
وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية الدكتور عبد الناصر أبو البصل
وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية الدكتور عبد الناصر أبو البصل
المصدر المصدر

قال وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية الدكتور عبد الناصر أبو البصل ان وزارة الاوقاف ومن خلال صندوق الزكاة مستمرة في تحقيق الرؤية الملكية السامية لخدمة المواطن وخدمة الشرائح المحتاجة من خلال تقديم المساعدات والزكاة للفقراء وكل من يستحق ضمن الضوابط الشرعية.

واضاف ابو البصل خلال رعايته اليوم الخيري الذي اقامه صندوق الزكاة في منطقة العدسية التابعة للواء الاغوار الشمالية, انه تقرر زيادة عدد الأيام الخيرية للصندوق هذا العام عن العام السابق حسب ما قرر مجلس الأوقاف للوصول الى اكبر عدد ممكن من المحتاجين.

واكد ان استراتيجية الوزارة وصندوق الزكاة تقوم على مساعد على نقل الأسر الفقيرة من طلب المساعدة الى الانتاج عبر تمويل المشاريع الانتاجية التي تحقق لهم فرص العمل والدخل الجيد.

وشكر الوزير جلالة الملك على مبادرة اردن النخوة التي اطلقها جلالته لانقاذ الغارمات.

ولفت إلى ان الصندوق يستهدف في كل مرة منطقة جديدة لم يسبق له عمل نشاط بها حيث تقرر رفع المشاريع الانتاجية من 6 الى 10 مشاريع تنتفع منها المجتمعات المحلية .

من جانبه قال مدير اوقاف الاغوار الشمالية الدكتور عبد القادر العمري، ان وزارة الاوقاف بقيادة وزيرها الدكتور عبد الناصر ابو البصل عملت على رفع سوية موظفيها من الائمة والوعاظ والمرشدين، مؤكدا ان نظام الائمة الجديد الذي ارسله مجلس الوزراء لديوان التشريع والرأي يحسن من وضعهم ويحسن من ادائهم.

واكد ان الوزير ومنذ توليه منصب وزير الأوقاف وهو يبذل كل جهد ممكن مأسسة العمل الدعوي، بالاضافة الى تفويض جزء من صلاحياته الى المدراء وذلك لتسريع الإنجاز . و قريبا سيكون الاذان الموحد في منطقة الأغوار الشمالية.

وقال فتحي العذاربة رئيس جمعية العدسية الخيرية كلمة المجتمع المحلي، ان ما يقوم به صندوق الزكاة هو تجسيد لرسالة الاسلام في الحفاظ على الامن المجتمعي، بتوجيه جلالة الملك يأتي صندوق الزكاة في تحري جيوب الفقر في كل انحاء المملكة. وطالب ان يكون هناك زيادة في الادوار التي يقوم بها الصندوق مستقبلا حيث يمكن أن يكون رياديا في المشاريع التي توفر فرص العمل وتنقل الاسر من تلقي المعونة الى الانتاج .

ممثل لجان الزكاة في البادية الشمالية جودت ابداح اكد ان ديننا الاسلامي الحنيف حث على رعاية الأيتام والفقراء والمساكين مؤكدا ان صندوق الزكاة يوفر هذه الامور ويعزز من التكافل الاجتماعي في المجتمع.

وقال ان التشاركية في عمل لجان الزكاة ومؤسسات المجتمع المحلي تعزز من التكافل الاجتماعي وتحسن من الظروف الاجتماعية والاقتصادية لها.

ولفت الى ان منطقة الاغوار الشمالي تعاني من نسب عالية من الفقر والبطالة مطالبا بنصيب اكبر للواء وشمول مبادرة الغارمات لاهل اللواء.

وحذر من مخاطر الربا والفوائد البنكية التي تزيد من المديونية للاسر وترهق كاهلها.

وتضمنت فعاليات اليوم الخيري تمويل ستة مشاريع تأهيلية تخدم ست عائلات بمبلغ اجمالي 16600 دينار. و توزيع (400) قسيمة غذاء وكساء للعائلات المحتاجة والمعوزة بواقع (50) دينار لكل أسرة تصرف من فروع المؤسسة الاستهلاكية المدنية وفقا للاتفاقية الموقعة بهذا الشأن بين صندوق الزكاة والمؤسسة.

كما تضمنت الفعالية توزيع المساعدات النقدية على (50) طالباً جامعياً فقيراً و(50) يتيما بواقع مائة دينار لكل منهم. وعلى هامش الملتقى تم إقامة يوم طبي مجاني بالتعاون مع لجنة زكاة مخيم الوحدات التابع لصندوق الزكاة وشارك به عدد من أطباء الاختصاص حيث تم توزيع الأدوية اللازمة على المرضى مجاناً بتكلفة إجمالية بلغت 5000 دينار وتشمل عيادات اختصاص ومختبر وصيدلية.

وبلغت الكلفة الاجمالية لفعاليات اليوم الخيري نحو (50 ) ألف دينار.

أخبار ذات صلة