داوودية: الفكر المتطرف يستدعي تكاتف جميع أطراف المجتمع

محليات نشر: 2019-03-17 14:34 آخر تحديث: 2019-03-17 14:34
الوزير السابق محمد داوودية إن الإرهاب
الوزير السابق محمد داوودية إن الإرهاب
المصدر المصدر

قال الوزير السابق محمد داوودية إن الإرهاب بلا دين ولا جنسية، ولعل مقاربة مجزرة الحرم الإبراهيمي الشريف، التي ارتكبها الصهيوني باروخ جولد شتاين قبل ربع قرن، وراح ضحيتها عشرات الشهداء والجرحى، بمجزرة المسجدين في نيوزلندا، تأكيدًا على أن الأمر غير مرتبط بدين بعينه، بل بأفكار متطرفة تنتشر في ظروف بعينها.

وأضاف أن الأردن تعامل مع مجزرة نيوزلندا، منذ اللحظة اللأولى، بمنتهى المسؤولية، إذ تابع جلالة الملك عن كثب تفاصيل الحدث، بينما شكلت وزارة الخارجية غرفة عمليات لمتابعة التفاصيل أولًا بأول، عبر السفارة الأردنية في أستراليا.

داوودية اعتبر أن مواجهة هذا الفكر المتطرف يستدعي تكاتف جميع أطراف المجتمع، وتشجيع الحوار بين المكونات المختلفة، وإطلاق مبادرات خلاقة على المستوى العالمي، لمواجهة الفكر الظلامي.  

 

أخبار ذات صلة