شهيدان برصاص الاحتلال في رام الله وغزة

فلسطين نشر: 2019-01-25 19:40 آخر تحديث: 2019-01-25 22:17
صورة لاحد الشهداء بعد اصابته
صورة لاحد الشهداء بعد اصابته
المصدر المصدر

 أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، الجمعة، عن استشهاد فتى قرب بلدة سلواد شرق رام الله، واستشهاد آخر شرق رفح برصاص الاحتلال .

وقالت الصحة إن الفتى يبلغ من العمر (16) عاما، أطلق عليه جنود الاحتلال النار على مقربة من بلدة سلواد، وأبلغ الارتباط الفلسطيني وزارة الصحة، باستشهاد فتى لم تعرف هويته بعد، بعد أن اعتقلته قوات الاحتلال عقب إطلاق النار عليه.

وذكرت مصادر محلية في بلدة سلواد أن جنود الاحتلال أعدموا الفتى، بعد أن أطلقوا عليه النار، ثم اعتقلوه ولم يقدموا له العلاج الطبي، بل تركوه ينزف حتى ارتقى شهيداً، فيما أصيب فتى آخر بجراح في اليد، ولكنه انسحب من المكان، ولم يستطع الجنود اعتقاله، فنقل إلى مستشفى رام الله لتلقي العلاج.


اقرأ أيضاً : حملة اعتقالات في الضفة والقدس


واحتجزت قوات الاحتلال جثمان الشهيد الفتى، الذي قال جنود الاحتلال إنه كان برفقة فتيين آخرين يلقيان الحجارة على سيارات المستوطنين، التي تمر على الشارع الالتفافي.

يذكر أن للشهيد الفتى عم شهيد، وعمين آخرين محكومين بالمؤبدات في سجون الاحتلال .

في ما أعلن الناطق باسم الصحة في غزة اشرف القدرة استشهاد إيهاب عطالله حسين عابد ٢٥ عاما برصاص الاحتلال شرق رفح.

أخبار ذات صلة