نجمات الكرة العربية يسطعن في سماء أوروبا

محليات
نشر: 2018-11-15 10:57 آخر تحديث: 2018-11-15 10:57
نجمات منتخبنا الوطني
نجمات منتخبنا الوطني

أحيا منتخبنا الوطني والمنتخب الفلسطيني الأمل، في وصول كرة القدم النسائية العربية إلى العالمية، بعد نجاحهما في الصعود إلى المرحلة الثانية، من تصفيات آسيا المؤهلة إلى أولمبياد طوكيو 2020، أمس الثلاثاء.

ولم يسبق للمنتخبات النسائية العربية، في آسيا أو إفريقيا، الوصول إلى البطولات العالمية، كالأولمبياد الصيفي وكأس العالم للسيدات.

وبجانب نجاح منتخبنا والمنتخب الفلسطيني، تمتلك الكرة النسائية العربية أملًا آخر، يتمثل في المحترفات العربيات بأوروبا، اللاتي يرصد "" أبرزهن في السطور التالية:

بعدما نجحت المهاجمة الشابة سارة أبو صباح (19 عامًا)، في أن تكون أول لاعبة أردنية، تسجل هدفًا ببطولة العالم للناشئات 2016، في الأردن، اتجهت إلى ألمانيا لتلعب أولا بصفوف باير ليفركوزن، قبل أن تنتقل في الصيف الماضي إلى بوروسيا مونشنجلادباخ.

قررت المهاجمة المصرية سارة عصام، تحقيق حلمها باللعب في أوروبا، بالانتقال من وادي دجلة إلى ستوك سيتي.

ولم يتجاوز عمرها الـ19 عاما، إلا أنها كسبت ثقة الفريق الإنجليزي بموهبتها الهجومية، وتسعى حاليا لتحقيق حلمه، وهو الصعود إلى الدوري الممتاز، حيث لا يزال ستوك ينافس في الدرجة الثالثة.

سيكون عام 2018 مميزًا، بالنسبة للمهاجمة التونسية مريم حويج، بعد انتقالها لفريق أتاشهير بيليديسبور التركي، الصيف الماضي، قادمة من فريق فندينهيم الفرنسي.

وقد خاضت مع فريقها الجديد، منافسات دوري أبطال أوروبا للسيدات 2019/2018، وسجلت هدفين بمرمى ميتروفيكا الكوسوفي.

قررت هدافة منتخبنا الوطني للسيدات، ميساء جبارة (29 عاما)، في صيف هذا العام، خوض تجربة احترافية جديدة خارج الأردن، لتنتقل إلى فريق جرينوبل الفرنسي، الذي ينافس في دوري الدرجة الثانية.

نجحت نجمة وسط منتخب المغرب للسيدات، مريم هاجري (24 عاما)، في كسب ثقة سبورتينج هويلفا الإسباني، منذ انتقالها له في منتصف العام الماضي، لتكون من الركائز الأساسية بالفريق، الذي يخوض منافسات قوية في الدوري المحلي.

تسعى مدافعة مارسيليا، مرقان بلخيثر (22 عاما)، لتحقيق حلم منتخب الجزائر، باللعب في كأس العالم 2019 بفرنسا، حيث ستخوض معه، الأسبوع المقبل، منافسات بطولة إفريقيا بغانا.

وقد قررت مرقان تمثيل وطنها الأم الجزائر، وهي من مواليد مدينة مارسيليا.

ويسعى فريق الجنوب الفرنسي، إلى الصعود من الدرجة الثانية، إلى دوري الأضواء.

أخبار ذات صلة

newsletter