ترمب يعترف بتخلف أمريكا عن روسيا والصين في إنشاء قوات فضائية

عربي دولي نشر: 2018-10-14 07:54 آخر تحديث: 2018-10-14 07:54
الرئيس الأمريكي دونالد ترمب - ارشيفية
الرئيس الأمريكي دونالد ترمب - ارشيفية
المصدر المصدر

 اعترف الرئيس الأمريكي، دونالد ترمب، بتخلف الولايات المتحدة عن روسيا والصين في مجال إنشاء وتنمية قوات فضائية، حسبما جاء في كلمة ألقاها أمام الناخبين في اجتماع حاشد بولاية كنتاكي.

وقال الرئيس ترمب في التسجيل الصوتي الذي نشرته قناة فوكس نيوز الأحد: "وفقا لمرسومي فإن البنتاغون يعمل حاليا على إنشاء السلاح السادس في القوات المسلحة الأمريكية، أي قوى الفضاء".

وأضاف ترمب: "وفي الوقت نفسه، بدأت الصين بالفعل هذا، كما بدأت روسيا بالفعل (إنشاء قوات الفضاء). ولكن لدينا نحن أكثر الناس روعة في العالم، ونحن ننتج أفضل المعدات، ولدينا أفضل الصواريخ والدبابات والسفن في العالم".

وفي وقت سابق، أعلنت الإدارة الأمريكية عن إنشاء نوع منفصل من القوات، هي قوات الفضاء. ومع ذلك، لم يتم تخصيص تمويل خاص في ميزانية الدفاع المقرّة للسنة المالية 2019.

ومن المقرر إدراج الأموال اللازمة لإنشاء قوات فضائية في ميزانية عام 2020. ومع ذلك، أعرب عدد من الخبراء، بما في ذلك قادة سابقين في البنتاغون، عن شكوكهم بشأن مدى فائدة قرار ترمب، حيث أن قوات الفضاء الفعلية في الولايات المتحدة نشطت بالفعل لسنوات عديدة في القوات الجوية والقيادة الاستراتيجية للبلاد.

وحاليا، تحظر المعاهدات الدولية نشر أسلحة دمار شامل في الفضاء فقط. فحتى الآن لم تنشر أي من البلدان التي لديها إمكانية الوصول إلى التكنولوجيات الفضائية أي أسلحة في الفضاء الخارجي.

 

أخبار ذات صلة