عريقات يدين إقرار كنيست الاحتلال "قانون القومية" العنصري

فلسطين نشر: 2018-07-19 11:11 آخر تحديث: 2018-07-19 11:11
أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات
أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات
المصدر المصدر

 دان أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، إقرار كنيست الاحتلال "قانون القومية" العنصري.

وأكد عريقات في بيان صحفي الخميس، أن الاحتلال نجح في قوننة "الابارتهايد" وجعل نفسها نظام فصل عنصري بالقانون.

واعتبر عريقات ان هذا القانون يعدّ ترسيخاً وامتداداً للإرث الاستعماري العنصري الذي يقوم على أساس التطهير العرقي وإلغاء الأخر، والتنكر المتعمد لحقوق السكان الأصليين على أرضهم التاريخية، وإعطاء الحصرية في تقرير المصير على الأراضي المحتلة وتشريع السيادة "للشعب اليهودي" وحده.

وقال إن الاحتلال عزل زلت نفسها عن المنظومة الدولية، واختارت أن تكون الدولة النشاز من بين الدول في القرن الحادي والعشرين.

وأضاف: "لقد تفوقت الاحتلال في تعزيز العنصرية على حساب مبادئ حقوق الانسان والديمقراطية من خلال تعريف نفسها على أساس عرقي وديني، الأمر الذي كشف زيف ادعاءاتها بأنها الدولة الديمقراطية الوحيدة في الشرق الأوسط".


اقرأ أيضاً : كنيست الاحتلال يصادق على "قانون أساس القومية"


وحذر من تبعات وتداعيات القانون، واعتبره دعوة شرعية لمواصلة عمليات التطهير العرقي والتشريد القسري والضم والتهويد والقتل وتوسيع الاستيطان الاستعماري، والغاء حق العودة.

وقال "هذا القانون العنصري ينسجم مع ما تقوم به الإدارة الأمريكية من محاولات تثبيت القدس عاصمة للاحتلال، وشطب قضية اللاجئين وانهاء عمل الأونروا تنفيذاً لبرنامج إسرائيل الاستعماري القاضي بإلغاء الوجود الفلسطيني وإحلال اليهود محلهم على الجغرافيا الفلسطينية".

أخبار ذات صلة