الولايات المتحدة: الأسد ليس مشكلة استراتيجية

عربي دولي
نشر: 2018-07-01 21:29 آخر تحديث: 2018-07-01 21:29
ارشيفية
ارشيفية

اعتبر  مستشار الرئيس الأمريكي، دونالد ترمب، للأمن القومي جون بولتون، أن الرئيس السوري بشار الاسد لا يشكل مشكلة استراتيجية.

الامر الذي يعد تغييرا مهما ولافتا في موقف سلطات الولايات المتحدة من الرئيس السوري، بشار الأسد.

وقال بولتون، في مقابلة مع قناة 'CBS' الأمريكية، اليوم الأحد، ردا على سؤال حول ما إذا كان الرئيس السوري حقق انتصارا في الحرب الدائرة في بلاده: 'بصراحة، لا نعتقد أن الأسد يمثل مشكلة استراتيجية'.

وشدد بولتون على أن 'المشكلة الاستراتيجية تتمثل بإيران'، موضحا: 'الحديث لا يدور فقط عن برنامجها المستمر لتطوير الأسلحة النووية، وإنما كذلك عن دعمها الكبير والمتواصل للإرهاب الدولي، وكذلك عن وجود قواتها الدورية في الشرق الأوسط'.

وأصرت الولايات المتحدة بشكل ثابت منذ اندلاع الأزمة السورية على ضرورة رحيل الأسد من السلطة، وحملته المسؤولية عن الأزمة في بلاده كما اتهمته بارتكاب جرائم حرب ضد شعبه.

وشنت الولايات المتحدة، بعد تولي ترامب زمام السلطة في البلاد، ضربتين على القوات الحكومية، في نيسان 2017 ونيسان 2018، بذريعة استخدام الجيش السوري سلاحا كيميائيا، ووصف سيد البيت الأبيض نظيره السوري 'بالحيوان'.

أخبار ذات صلة