تركيا انتخابات رئاسية وبرلمانية تمهد لنظام سياسي جديد في البلاد

عربي دولي
نشر: 2018-06-22 19:08 آخر تحديث: 2018-06-22 19:08
تركيا انتخابات رئاسية وبرلمانية تمهد لنظام سياسي جديد في البلاد
تركيا انتخابات رئاسية وبرلمانية تمهد لنظام سياسي جديد في البلاد

هبطت بنجاح.. الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يدشن المطار الثالث في اسطنبول، ضمن مشاريع حملته الانتخابية في مواجهة ساخنة يأمل أن تنتهي بهبوط ناجح على كرسي الرئاسة، لولاية ثانية.

وبينما تواجه البلاد هبوطاً من نوع آخر في سعر صرف الليرة التركية، تفتح الانتخابات الجديدة الأحد فصلاً جديداً في الحياة السياسية التركية، بتحول البلاد من النظام البرلماني إلى النظام الرئاسي، الذي يمنح رئيس البلاد صلاحيات واسعة.

ثلاثة مرشحين للرئاسة معارضين لأردوغان، أعلنوا عزمهم إلغاء النظام الرئاسي، الذي جاء به دستور جديد صوت له الأتراك بنسبة تجاوزت الخمسين بالمئة بقليل، متعهدين ثلاثتهم بالعودة إلى النظام البرلماني وتقويته، حال فوزهم في الانتخابات.

وبتطبيق النظام الرئاسي الجديد، يلغى منصب رئيس الوزراء، وتؤول صلاحياته إلى الرئيس، الذي يتولى هو السلطات التنفيذية مباشرة كما يصدر المراسيم التي لها صفة القانون في مجالات محددة.

وفي ظل توقعات محللين بخسارة حزب أردوغان للغالبية في البرلمان، أعلن الرئيس الحالي أنه لا يستبعد التوجه لتشكيل ائتلاف حاكم.

ويشارك حزب العدالة والتنمية الاسلامي المحافظ بقيادة اردوغان في انتخابات الاحد في اطار تحالف مع حزب الحركة القومية المتشدد، فيما يرجح أن تؤول الانتخابات إلى جولة ثانية حاسمة يواجه فيها أردوغان منافسه الرئيسي، محرم انجيه، المرشح المدعوم من حزب الشعب الجمهوري.

أخبار ذات صلة