بريطانيا تعتذر لمعارض ليبي بعد تسليمه لبلاده

عربي دولي نشر: 2018-05-10 15:31 آخر تحديث: 2018-05-10 15:31
ارشيفية
ارشيفية
المصدر المصدر

اعتذرت بريطانيا الخميس عن دورها في اساءة معاملة المقاتل الاسلامي السابق الذي انتقل الى العمل السياسي عبد الحكيم بلحاج الذي اختطف في تايلاند في 2004 ونقل إلى ليبيا حيث تعرض للتعذيب، في رسالة تلاها المدعي العام جيريمي رايت أمام البرلمان. 

وقالت رئيسة الوزراء تيريزا ماي في الرسالة الموجهة الى بلحاج وزوجته فاطمة إن "أفعال حكومة المملكة المتحدة ساهمت في اعتقالكما وتسليمكما ومعاناتكما. نيابة عن حكومة صاحبة الجلالة، أعتذر منكما بلا تحفظ".

أخبار ذات صلة